شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

رئيس إقليم كتالونيا المقال يطلب السماح له بالعودة إلى إسبانيا

«كارليس بيغديمونت» رئيس إقليم كتالونيا المقال

دعا «كارليس بيغديمونت»، رئيس إقليم كتالونيا المقال، اليوم السبت، إلى السماح له بالعودة إلى إسبانيا لحضور الجلسة الافتتاحية للبرلمان الجديد المقرر عقدها في 23 يناير؛ ليتسنى له تولي رئاسة الإقليم مجددًا.

ويواجه «كارليس» الاعتقال بسبب دوره في تنظيم استفتاء غير قانوني على استقلال كتالونيا وإعلان جمهورية فيه، ويقيم حاليا في منفى اختياري في بلجيكا.

وتمكّنت الأحزاب المؤيدة للاستقلال من تحقيق غالبية برلمانية في الإقليم يوم الخميس الماضي؛ على رغم من أنه لم يتضح بعد إذا كان بإمكان «كارليس» وقادة آخرين محتجزين حضور جلسات البرلمان.

«أنا الرئيس»

وفي مقابلة مع وكالة «رويترز»، قال كارليس: «أريد أن أعود إلى كتالونيا في أسرع وقت ممكن. أود أن أعود الآن. سيكون ذلك نبأ جيدًا لإسبانيا».

وبسؤاله إذا كان سيعود في وقت مناسب لحضور الجلسة الافتتاحية لبرلمان الإقليم، قال: «سيكون ذلك طبيعيًا إذا لم يُسمح لي بأداء اليمين القانونية رئيسًا. سيُشكّل الأمر انحرافًا كبيرًا عن النظام الديمقراطي الإسباني»، مضيفًا: «أنا رئيس الحكومة الإقليمية وسأبقى الرئيس إذا احترمت الدولة الإسبانية نتائج التصويت».

وأبدى «كارليس» استعدادًا للاستماع إلى أيّ مقترحات من رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي، الذي عبّر (الجمعة) عن استعداده لإجراء «حوار بنّاء ومفتوح ومنطقي» مع حكومة إقليم كتالونيا المقبلة «ما لم تنتهك القوانين»؛ معبّرًا عن رفضه طلب «كارليس» بإجراء مباحثات معه عقب نتائج الانتخابات التي أظهرت هيمنة الأحزاب الانفصالية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020