شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«الأهلي أو الزمالك».. الانتقالات الصيفية تحدد مصير 5 لاعبين

رامي صبري

شهد موسم الانتقالات الشتوية الأخير، صراعًا كبيرًا بين القطبين، الأهلي والزمالك، على ضم صفقات وتدعيم صفوفهما، وتابعها الكشف عن أسعار غير مسبوقة بالدوري المصري، للاعبين.

وانتهت فترة الانتقالات، بحسم الزمالك 6 صفقات، هي: حمدي النقاز من النجم الساحلي، محمد عنتر من الأسيوطي سبورت، نانا بوكو وعماد فتحي من مصر المقاصة، محمد عبدالغني من نادي مصر، ومحمود عبدالعزيز من سموحة، فضلًا عن استعادة إسلام جمال من بتروجيت.

على الجانب الآخر، حسم الأهلي 5 صفقات، هي، محمد فخري من غزل المحلة، علي لطفي وصلاح محسن من إنبي، محمد شريف من بتروجيت، ومحمود الجزاء من كهرباء الإسماعيلية.

وبين الصفقات التي حسمها الأهلي والزمالك في الشتاء، هناك عدد من اللاعبين، الذين لم يتمكنوا من حسم الانتقال إلى أحد «القطبين»، وينتظرون نهاية الموسم لحسم الأمر في «الميركاتو الصيفي».

ياسر إبراهيم

ياسر إبراهيم
لاعب قلب دفاع نادي سموحة، كان قريبًا من الرحيل عن الفريق السكندري، خلال الانتقالات الشتوية؛ إذ كان هدفًا واضحًا للأهلي منذ الساعات الأول من «الميركاتو»، إلا أن المهندس فرج عامر، رئيس سموحة، كان سببًا في توقف الأمر.

وطلب عامر، الحصول على مبلغ 20 مليون جنيه، من أجل الموافقة على التنازل عن خدمات اللاعب لصالح الأهلي، وهو ما تم رفضه، واعتبره مسؤولو «الأحمر» مبالغة غير مدروسة، كون إبراهيم لاعب مدافع وليس دوليا.

ومع إصرار الأهلي في تدعيم مركز قلب الدفاع، في ظل إصابات رامي ربيعة، سعد سمير ومحمد نجيب، زاد تمسك نادي سموحة بالحصول على المبلغ.

كما دخل الزمالك، في خط المفاوضات للحصول على خدمات ياسر إبراهيم، بعد رحيل علي جبر، للإعارة بصفوف وست بروميتش ألبيون الإنجليزي، لكنه رفض المبلغ الذي طلبه نادي سموحة أيضًا، ليستمر اللاعب بصفوف «الموج الأزرق».

عبدالله بكري

عبدالله بكري

لاعب قلب دفاع نادي سموحة أيضًا، كان ضمن أهداف النادي الأهلي، من أجل التعاقد معه خلال انتقالات الشتاء، وفتح خط المفاوضات مع النادي السكندري، أملًا في حسم الصفقة بمقابل مادي أقل من زميله في الفريق.

أصر فرج عامر أيضًا على الحصول على مبلغ 20 مليون جنيه، للموافقة على رحيل عبدالله بكري للأهلي، موضحًا، في تصريحات فضائية، أن مدافع ناديه لا يقل عن أحمد حجازي، الذي انتقل إلى وست بروميتش ألبيون، مقابل ما يقرب من 100 مليون جنيه.

رامي صبري

رامي صبري

استمرت محاولات مسؤولي النادي الأهلي، في التعاقد مع صفقات لتدعيم صفوف الفريق خلال انتقالات الشتاء، بما يتوافق مع طلب حسام البدري، المدير الفني للفريق، الذي طلب التعاقد مع مدافع.

دخل الأهلي في مفاوضات مع إنبي، من أجل ضم رامي صبري، مدافع الفريق، ورغم استمرار المفاوضات حتى الساعات الأخيرة قبل غلق باب القيد، إلا أن النادي البترولي رفض رحيله وتمسك باستمراره حتى نهاية الموسم، رغم ترحيب اللاعب بالتواجد رفقة كتيبة حسام البدري.

إبراهيم حسن

إبراهيم حسن
حاول مسؤولو نادي الزمالك، فتح المفاوضات مع اللاعب إبراهيم حسن، لاعب فريق الإسماعيلي، خلال انتقالات الشتاء، إلا أن إبراهيم عثمان، رئيس «الدراويش»، أكد رفضه رحيل أي لاعب من نجوم الصف الأول.

وأكد رئيس الإسماعيلي، أن فريقه يسعى للمنافسة على لقب الدوري الممتاز خلال الموسم الجاري، مؤكدًا أن استمرار اللاعبين ضرورة لمواصلة المشوار.

وبعد نهاية الموسم، قد يحسم مسؤولو النادي الإسماعيلي، موقفهم النهائي من رحيل إبراهيم حسن إلى نادي الزمالك، خاصة بعد ترحيب اللاعب بالرحيل.

محمد مجدي قفشة

محمد مجدي «قفشة»
يقدم محمد مجدي مستوى مميزا للغاية مع فريق إنبي خلال الموسم الجاري، ولفت انتباه جهاز الزمالك الفني، بقيادة إيهاب جلال، الذي سبق ودرّب اللاعب في الفريق البترولي.

وفتح مسؤولو الزمالك خط المفاوضات مع نادي إنبي، من أجل الحصول على خدمات «قفشة» خلال الشتاء، إلا أن النادي البترولي كان موقفه واضحًا، وهو الموافقة على رحيل لاعب واحد خلال «الميركاتو» بين الثلاثي، صلاح محسن، رامي صبري أو «قفشة».

وانتقل صلاح محسن إلى الأهلي، ليقرر مسؤولو إنبي استمرار الثنائي الآخر، إلى نهاية الموسم، ومن ثم إعادة النظر في رحيلهما.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية