شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

حسن نصر الله: نستطيع تعطيل محطات الغاز والنفط «الإسرائيلية» في البحر المتوسط

«حسن نصر الله» الأمين العام لحزب الله اللبناني

صعّد الأمين العام لحزب الله اللبناني «حسن نصر الله» من هجومه على الولايات المتحدة والكيان الصهيوني، مهدَّدا بتعطيل العمل في محطات الغاز «الإسرائيلية» بالبحر المتوسط إذا اتخذ مجلس الدفاع الأعلى قرارًا بذلك، معتبرًا حزبه «القوة الوحيدة» للبنان في معركة الغاز والنفط في المتوسط.

وفي خطاب متلفز اليوم الجمعة، إحياءً لذكرى قادة له؛ دعا «نصر الله» الحكومة اللبنانية إلى التفاوض من موقع القوة، في الوقت الذي تقود فيه الولايات المتحدة وساطة بين لبنان والاحتلال الإسرائيلي، مشددًا على ضرورة تمسك اللبنانيون بالمقاومة.

وقال نصر الله: «إذا اتخذ مجلس الدفاع اللبناني قرارًا بأنّ منشآت النفط داخل فلسطين يجب ألا تعمل فأنا أعدكم بأنها ستتوقف في غضون ساعات عن العمل»، متابعًا: «نحن أقوياء، ويجب أن نتفاوض كأقوياء».

وأضاف: «إسرائيل التي تهدِّدكم، أنتم تستطيعون أن تهددوها. إذا جاء الأميركيون وقالوا لكم: يجب أن تتجاوبوا معي لأردَّ إسرائيل عنكم، قولوا للأميركيين: يجب أن تتجاوبوا لمطالبنا لنردَّ حزب الله عن إسرائيل».

كما أكّد أنّ «منع الاستثمار النفطي سيُقابل بالمنع، والقصف بالقصف والرد بالرد، ونملك القدرة والقوة والشجاعة للقيام بذلك».

أطماع أميركية

واعتبر الأمين العام لـ«حزب الله» أنّ «الأطماع الأميركية بالنفط والغاز في المنطقة تُشكّل أحد أهم أسباب التواجد الأميركي العسكري في سوريا والعراق، والتغاضي الأميركي عن الأزمة الخليجية الناتجة عن طمع السعودية والإمارات بثروة قطر الغازية، وتُبرر أيضاً محاولة ما تسميه الولايات المُتحدة الوساطة بين لبنان وإسرائيل».

كما اتهم الولايات المُتحدة بأنها «وسيط غير نزيه»، داعيًا السلطات اللبنانية إلى مراجعة الموقف الأميركي من القدس، وقال إن «الأميركيين يريدون إعطاءنا حقنا السهل في البر مقابل حرماننا من حقنا الصعب في البحر. كما خرق وحدتنا الداخلية حول هذا الملف».

وتحدّث  نصر الله بعدها عن انتهاك «إسرائيل» للسيادة الجوية اللبنانية و«الإنجاز الهام في إسقاط الطائرة الإسرائيلية بقرار سوري»، نافيًا أن يكون قرار إطلاق الصواريخ المضادة إيرانيًا أو روسيًا، ووجه التحية إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد وجيشه.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020