شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

آخرهم نيمار.. 3 نجوم طاردهم الندم بعد الرحيل عن برشلونة

محاولة إقناع نيمار زميله في الفريق كافاني بتسديد ضربة الجزاء

يمثل الوجود ضمن صفوف فريق برشلونة، حلمًا يراود معظم اللاعبين حول العالم، فالوجود بين لاعبين على مستوى فني عالٍ، والمنافسة المستمرة على البطولات، والتتويج بأي منها كل موسم، أمر يسعد أي لاعب.

ومع المميزات التي يقدمها فريق برشلونة، من استقرار فني، وتحقيق بطولات، خاصة خلال الألفية الثالثة، يجعل الرحيل منه قرار صعب للغاية، إلا في حالة الأسباب القوية.

وشهد الصيف الماضي، واحدة من الصفقات التي دخلت تاريخ الكرة، برحيل البرازيلي نيمار دا سيلفا، من برشلونة إلى باريس سان جيرمان، مقابل مبلغ خيالي، بلغ 222 مليون يورو، قيمة الشرط الجزائي.

ونستعرض في التقرير، 3 نجوم طاردهم الندم، بعد الرحيل عن برشلونة.

داني ألفيس

داني ألفيس
قدم الظهير الأيمن، البرازيلي داني ألفيس، تجربة احترافية رائعة رفقة فريق برشلونة، وتوج معهم بالعديد من الألقاب، وكان أفضل لاعب في العالم، في مركزه، بحسب الاتحاد الدولي «فيفا»، في أعوام عدة.

رحل ألفيس عن برشلونة، في فترة الانتقالات الصيفية لعام 2016، بعد خلاف جمعه بإدارة النادي حول مسألة تجديد عقده، وهو الأمر الذي كشف عنه اللاعب بنفسه.
وصرح اللاعب وقتها، بأنه قرر الرحيل، بسبب تجديد عقده لمدة موسم واحد، بشرط من الإدارة، في صيف 2015، وبالتالي قررت الرحيل بعد نهاية العقد.
وانتقل ألفيس إلى صفوف يوفنتوس الإيطالي، وأطلق «رصاصته»، عندما هاجم إدارة برشلونة، وأكد أن من يقود النادي إداريًا، لا يعرف كيف يتعامل مع اللاعبين، أو مفاهيم الاحترام.
ورغم تصريحات ألفيس، بالغضب الشديد تجاه إدارة برشلونة، ذكرت تقارير صحفية عدة، صادرة من إيطاليا وإسبانيا، تفيد بأن البرازيلي، تواصل مع أحد مسؤولي الجهاز الفني للفريق، وطلب منه العودة مرة أخرى، بعد نصف موسم فقط مع الفريق الإيطالي، بسبب عدم شعوره بالراحة والتأقلم.
وذكرت تقارير أخرى، بعد نهاية الموسم، أن إدارة برشلونة رفضت عودة ألفيس مرة أخرى إلى صفوف «البلوجرانا»، بسبب تصريحاته وهجومه.
ورحل ألفيش، عقب ذلك إلى باريس سان جيرمان، الفرنسي، في صفقة انتقال حر.

بيدرو رودريجيز

بيدرو رودريجيز
كان بيدرو من بين النجوم في فريق برشلونة، والذين قدموا مستوى مميزا مع الفريق، إلا أنه عانى باستمرار من عدم الظهور الأساسي، في ظل تواجد لاعبين مثل تييري هنري وديفيد فيا، الأمر الذي تسبب في استياء اللاعب.
وطلب بيدرو، من إدارة برشلونة، السماح له بالرحيل إلى صفوف تشيلسي، في صيف 2015، بعد تلقيه اتصالات من جوزيه مورينيو، المدير الفني «للبلوز» في هذا التوقيت.
وقدم فريق تشلسي، موسما كارثيا، 2015/2016، والذي تسبب في إقالة المدير الفني، قبل أن يتولى الإيطالي أنطونيو كونتي، المهمة.
وبعد مرور أقل من الموسم، أبدى بيدرو، ندمه، على الانتقال لصفوف تشلسي، حين صرح صحفيًا، بأنه غير سعيد مع النادي الجديد، وأنه أجرى حديث مع جوسيب بارتوميو، رئيس برشلونة، من أجل العودة.
وأضاف أنه رغب في العودة من جديد إلى برشلونة؛ بسبب عدم شعوره بالارتياح والتأقلم في النادي اللندني، وأنه يرغب في استكمال مسيرة الـ11 عاما التي خاضها مع «البلوجرانا»، حتى الاعتزال.
ورغم تصريحات بيدرو، العلنية، حول الندم ورغبته في العودة، إلا أن مصيره لم يحسم بالعودة إلى برشلونة مرة أخرى.

نيمار

نيمار دا سيلفا
فاجأ نيمار الكثير من متابعي كرة القدم، بشكل عام، وأنصار برشلونة، بشكل خاص، بالرحيل عن صفوف النادي، الصيف الماضي، بعد تفعيل بند الشرط الجزائي في عقده.
وجاء رحيل نيمار، ليفتح أبوب الانتقادات لإدارة برشلونة، واتهامها بنفس اتهامات داني ألفيس، بأنها لا تحافظ على نجوم الفريق، خاصة أن الوقت نفسه، ترددت أنباء، حول غضب نجم الفريق، ميسي، من تعامل الإدارة، ورغبته في عدم تجديد عقده.
وخرجت الإدارة في هذا التوقيت، لتبرأ نفسها، بأن اللاعب البرازيلي، نيمار، هو من طلب الرحيل، ورفض الرد على مكالمات الإدارة، ورحيله كان بناءً على رغبته في عدم الاستمرار، فضلًا عن افتعال الأزمات مع زملائه.
وأكدت تصريحات إدارة برشلونة، عندما تقدم المهاجم البرازيلي، بشكوى ضد برشلونة، لدى الاتحاد الدولي؛ بسبب عدم حصوله على مكافآت في عقده، رفض برشلونة دفعها، قبل أن يحكم «الفيفا» لصالح الفريق.
وبعد فترة قصيرة، من التواجد في باريس سان جيرمان، أبدى نيمار، ندمه بالرحيل عن برشلونة، بسبب عدم التأقلم مع الفريق الباريسي، والخلاف المستمر مع زملائه، والتي ظهرت أمام الكاميرات في عدد من المباريات، فضلًا عن بكاء للاعب عن سؤاله حول عودته «للبرسا»، خلال المؤتمر الصحفي لمباراة لمنتخب بلاده.
وعادت الصحف الإسبانية، للتأكيد مرة أخرى، أن نيمار يجاول العودة إلى برشلونة، بعد نهاية العام الجاري، خاصة بعد خروج باريس سان جيرمان، من المنافسة على دوري أبطال أوروبا، من دور الـ16، على يد ريال مدريد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية