شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تغريم «المصري اليوم» 150 ألف جنيه بسبب عنوان «الدولة تحشد الناخبين»

مانشيت المصري اليوم

فرضت المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، اليوم الأحد، غرامة مالية على صحيفة «المصري اليوم» وموقع «مصر العربية»، ارتأت أنهما ارتكبا مخالفات خلال تغطية الانتخابات الرئاسية التي جرت الأسبوع الماضي.

وقال المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، في بيان، إنه فرض غرامة 150 ألف جنيه، على صحيفة «المصري اليوم» الخاصة، وإلزامها بنشر اعتذار للهيئة الوطنية للانتخابات.

وجاء القرار على خلفية نشر الصحيفة عنوانا رئيسا، غداة ثالث أيام التصويت، قالت فيه: «الدولة تحشد الناخبين في آخر أيام التصويت»، وهو ما اعتبره المجلس إساءة.

وكان النائب العام، المستشار نبيل صادق، قد أمر الخميس الماضي، بالتحقيق مع الصحيفة ذاتها على خلفية الواقعة،إذ قال عبد اللطيف المناوي، العضو المنتدب للصحيفة، في تصريح آنذاك: إن «العنوان فُهم فهمًا خاطئا»، وإن الحديث عن الحشد «قُصد به تشجيع المواطنين للمشاركة، وليس تزوير الإرادة الشعبية».

يُشار إلى أن قوات الأمن سبق وألقت القبض على رجل الأعمال المصري، ومؤسس جريدة “المصري اليوم” الخاصة، صلاح دياب، وتصويره مقيدًا بالحديد أمام مدرعات قوات الأمن، لتتداولها وسائل الإعلام المصرية الموالية للنظام على نطاق واسع في أواخر نوفمبر 2015، على خلفية اتهامات بفساد مالي.

وفي سياق متصل، قرر المجلس الأعلى للإعلام تغريم موقع «مصر العربية» بـ50 ألف جنيه، على خلفية تقرير حمل عنوان «نيويورك تايمز: المصريون يزحفون للانتخابات من أجل 3 دولارات»، وهو ما اعتبره المجلس «إهانة للمصريين».

ولم يصدر أي تعقيب فوري من جانب الصحيفة أو الموقع الإلكتروني بشأن الغرامة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020