شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الجامعة العربية تعقد اجتماعًا طارئًا لبحث جرائم الاحتلال خلال «مسيرات العودة»

الاحتلال يطلق النار على مسيرات العودة

يعقد مجلس جامعة الدول العربية، في القاهرة، الثلاثاء، اجتماعا طارئا على مستوى المندوبين؛ لبحث جرائم الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلّة.

وكانت  دولة فلسطين، أمس الأحد، طالبت الجامعة العربية بعقد اجتماع طارئ على مستوى المندوبين الدائمين بشأن «الجرائم الإسرائيلية ضد مسيرات الأرض».

وقال الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين بالجامعة العربية، سعيد أبو علي، في بيان، إن المجلس يعقد اجتماعه الطارئ في دورة غير عادية برئاسة السعودية؛ بناء على طلب فلسطين، وتأييد كل من الكويت ومصر والأردن؛ لبحث جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني.

وأوضح أن «الاجتماع سيبحث جرائم إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، ضد المتظاهرين السلميين الذين خرجوا في مسيرة تحت عنوان (مسيرة العودة الكبرى)، بمناسبة الذكرى 42 ليوم الأرض، الجمعة الماضي، للمطالبة بحق العودة، بالإضافة إلى الأحداث المستمرّة والخطيرة التي تنتهجها إسرائيل في الأراضي الفلسطينية».

أضاف أبو علي أن الجامعة «تتابع عن كثب هذه التطوُّرات، وآخرها المجزرة الإسرائيلية التي ارتُكبت ضد متظاهرين سلميين على حدود قطاع غزة، والتي راح ضحيتها 16 شهيدا وأكثر من 1500 جريح».

وشدّد على ضرورة «تحمّل المجتمع الدولي بأسره وكل مؤسّساته المسؤولية الكاملة لوضع حدٍّ فوري لهذه الجرائم الإسرائيلية، وتشكيل لجنة تحقيق بصورة عاجلة لمساءلة الاحتلال وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني على طريق إنهاء هذا الاحتلال».

وانطلقت المسيرات، صباح الجمعة، تحت شعار «العودة وكسر الحصار»، بمشاركة الآلاف من مختلف محافظات قطاع غزة، باتجاه الحدود الشرقية مع الأراضي الفلسطينية المحتلّة.

وردت القوات الإسرائيلية، بعنف وصوبت نيرانها تجاه المتظاهريين السلميين، ما أدى إلى استشهاد 16 شخصا، وإصابة 1479 آخرين.

وفشل مجلس الأمن، يومي الجمعة والسبت، في الخروج ببيان يدين الانتهاكات الإسرائيلية خلال مسيرات العودة، بعد أن تدخلت الولايات المتحدة الأميركية، ومنعت إصداره.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020