شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

حبس الدكتور محمد البلتاجي سنتين بتهمة «إهانة المحكمة»

القيادي البارز بجماعة الإخوان المسلمين محمد البلتاجي

قررت محكمة جنايات القاهرة، مساء الاربعاء، حبس الدكتور محمد البلتاجي سنتين مع الشغل بتهمة «إهانة المحكمة» وألزمته بالمصاريف الإدارية.

وتم تأجيل إعادة محاكمة محمد بديع مرشد الإخوان، وعدد من القيادات على رأسهم خيرت الشاطر، نائب المرشد، وسعد الكتاتنى رئيس مجلس الشعب السابق، ومحمد البلتاجى، وعصام العريان، و 13 آخرين فى القضية المعروفة إعلامياً بـ«أحداث مكتب الإرشاد»، إلى جلسة 22 أبريل الجاري؛ لسماعة مرافعة النيابة.

وأسندت النيابة تهم الاشتراك بطريقي الاتفاق والمساعدة فى إمداد مجهولين بالأسلحة النارية والذخائر، والمواد الحارقة والمفرقعات والمعدات اللازمة لذلك، والتخطيط لارتكاب الجريمة، وأن الموجودين بالمقر قاموا بإطلاق الأعيرة النارية والخرطوش صوب المجنى عليهم، قاصدين إزهاق أرواحهم.

ويواجه المتهمون، بحسب قرار الإحالة الصادر ضدهم، اتهامات بالتحريض على القتل والشروع في القتل تنفيذًا لغرض إرهابي وحيازة وإحراز أسلحة نارية وذخيرة حية غير مرخصة بواسطة الآخرين، والانضمام إلى عصابة مسلحة تهدف إلى ترويع الآمنين والتحريض على البلطجة والعنف، أمام مقر مكتب الإرشاد بضاحية المقطم، جنوب شرقي القاهرة، أثناء احتجاجات 30 يونيو التي كانت تطالب برحيل الرئيس المعزول محمد مرسي، ما أسفر عن مقتل 9 أشخاص وإصابة 91 آخرين.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020