شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

نتنياهو: إيران تجاوزت الخطوط الحمراء.. العالم يبرر و«مفاجأة» بحرينية

من هجوم الاحتلال الإسرائيلي - ارشيفية

أعلن جيش الاحتلال الصهيوني أنّه قصف اليوم الخميس نحو 50 هدفًا في سوريا، استهدفت أنظمة دفاع جوية وخمس بطاريات مضادة للطائرات ومعسكرًا للجيش والمخابرات العسكرية قرب دمشق، وأيضًا مواقع لفيلق القدس الإيراني؛ ردًا على إطلاقه صواريخ تجاه مواقع «إسرائيلية» في الجولان.

 

وقال رئيس وزراء الاحتلال «بنيامين نتنياهو» إنّ الضربات الجوية «الإسرائيلية» على أهداف إيرانية في سوريا «مناسبة»، بعدما تجاوزت إيران «الخط الأحمر»؛ فـ«نحن في خضمّ معركة مطوّلة وسياستنا واضحة: لن نسمح لإيران بترسيخ وجودها عسكريًا في سوريا».

«حق إسرائيل»!

ومن جانبه، ذكر البيت الأبيض في بيان له اليوم أنّ «نشْر النظام الإيراني أنظمة صواريخ هجومية في سوريا تستهدف إسرائيل تطوّرٌ مرفوض وبالغ الخطورة لمنطقة الشرق الأوسط بأسرها، والحرس الثوري الإيراني يتحمّل المسؤولية كاملة عن عواقب تصرفاته المتهورة، منددًا بالهجمات الصاروخية الإيرانية من سوريا، وقال إنّها «استفزازية»، وأميركا تؤيّد «حقّ إسرائيل» في الدفاع عن نفسها.

بينما دعت المستشارة الألمانية «أنجيلا ميركل» والرئيس الفرنسي «إيمانويل ماكرون» الاحتلال الإسرائيلي وإيران إلى ضبط النفس؛ لتجنب مزيد من التصعيد في الشرق الأوسط. وقالت أنجيلا إنّ «التصعيد على مدى الساعات القليلة الماضية يظهر لنا أنّ الأمر يتعلّق بالحرب والسلام. وليس بوسعي إلا دعوة كل الأطراف إلى ممارسة ضبط النفس».

وقال وزير الخارجية البريطاني «بوريس جونسون» إنّ «بريطانيا تدين بأشدّ العبارات الهجمات الصاروخية الإيرانية على القوات الإسرائيلية… ندعم بقوة حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، وندعو إيران للكف عن أي تصرفات لا تؤدي إلا لزيادة الاضطراب في المنطقة؛ ومن المهم تفادي مزيد من التصعيد الذي لن يكون في مصلحة أحد».

ودعا ديمتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين، «إسرائيل» وإيران إلى ضبط النفس وحلّ خلافاتهما بالوسائل الدبلوماسية فقط.

البحرين تؤيّد هجمات «إسرائيل»

من جانبه، كتب وزير خارجية البحرين «خالد بن أحمد» على حسابه في «تويتر»: «طالما أنّ إيران أخلّت بالوضع القائم في المنطقة، واستباحت الدول بقواتها وصواريخها، فإنه يحق لأي دولة في المنطقة ومنها إسرائيل أن تدافع عن نفسها بتدمير مصادر الخطر».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020