شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

إيران: الغارات الإسرائيلية اعتمدت على «ذرائع مفبركة».. ولسوريا حق الرد

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي

استنكرت إيران، اليوم الجمعة، الغارات الإسرائيلية في سوريا، معتبرة أنها تمت على أساس «ذرائع مفبركة».

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية، بهرام قاسمي، بأن «الهجمات المتكررة للكيان الصهيوني على الأراضي السورية التي جرت بذرائع مفبركة ولا أساس لها، تعد انتهاكا للسيادة الوطنية ووحدة الأراضي السورية وعملا يتعارض مع جميع القوانين والقرارات والمعايير الدولية».

ونقل التلفزيون الإيراني عن وزارة الخارجية قولها، اليوم الجمعة، إن «طهران تؤيد حق سوريا في الدفاع عن نفسها في مواجهة عدوان إسرائيل، واتهمت المجتمع الدولي بالتزام الصمت إزاء الهجمات الإسرائيلية على سوريا الحليف الرئيسي لطهران في المنطقة»، بحسب رويترز.

ونشر الجيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، صورا وخرائط قال إنها لأهداف إيرانية استهدفها في الأراضي السورية، فجر أمس.

ونشر صورًا أيضًا لموقعين، أحدهما للخدمات اللوجستية شمال دمشق، وآخر تابع لـ«فيلق القدس» الإيراني في الكسوة بريف دمشق، شمل مباني تخزين وسيارات.

وأمس، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن عمليته في سوريا جاءت ردًا على قصف مليشيات إيرانية مواقع له في هضبة الجولان المحتل، في وقت متأخر من مساء الأربعاء، وهو ما نفته طهران.

وسادت منطقة الجولان حالة استنفار شديد، خلال الأيام الماضية؛ عقب تهديد طهران بالانتقام من هجمات إسرائيلية استهدفت، في الأشهر والأسابيع الأخيرة، مواقع عدة في سوريا، قتل فيها ضباط إيرانيون.

وتحتل إسرائيل مناطق واسعة من هضبة الجولان، التي تعتبر جزءًا من الأراضي السورية، منذ حرب يونيو عام 1967، وفي العام 1981 أعلنت ضمّها، لكن المجتمع الدولي لا يعترف بذلك.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020