شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

تظاهرات واتهامات بالتلاعب في نتائج الانتخابات العراقية.. ومطالب بالفرز اليدوي

حشود انتخابية في العراق ومشهد تظاهري

أعلن التلفزيون الرسمي العراقي اليوم تشكيل لجنة تقصي حقائق في كروك؛ للتحقيق في الشكاوى الواردة بشأن وجود تلاعب في نتائج مراكز انتخابات بالمحافظة، التي فرضت السلطات حظر تجوال فيها من الساعة الـ12 بعد منتصف ليل وحتى السادسة صباح الأحد؛ عقب محاصرة محتجين لمبنى مفوضية الانتخابات أمس السبت.

وقال محافظ كركوك «راكان سعيد الجبوري»، في مؤتمر صحفي، إنّ ثمة خللًا في الاقتراع بالمحافظة، مطالبًا بإجراء العد والفرز يدويًا في بغداد، مشددًا على ضرورة «نقل صناديق الاقتراع إلى المركز الوطني في بغداد والاعتماد عليه في العد والفرز اليدوي بما يضمن حقوق جميع المصوتين في كركوك».

وذكر رئيس الجبهة التركمانية «أرشد الصالحي» في بيانه أنّ رفض اعتماد الفرز اليدوي في نتائج انتخابات كركوك سيؤدي إلى إشعال الوضع الأمني، مطالبا باعتماد الفرز اليدوي داخل محافظة كركوك بدلا من الفرز الإلكتروني؛ لأنّ ما حدث في نتائج العد والفرز في ثانوية الحويجة أكبر مثال على وجود تلاعب في أجهزة التصويت والفرز الإلكتروني.

وعلى صعيد آخر، أعلنت مفوضية الانتخابات العراقية أنّ نسبة الإقبال في الانتخابات البرلمانية لم تتجاوز 45% من الناخبين المسجلين؛ إذ كان يحق لنحو 24.5 مليون شخص التصويت لاختيار 329 عضوًا بمجلس النواب.

ويتنافس في الانتخابات العراقية 320 حزبًا سياسيًا وائتلافًا وقائمة انتخابية عبر سبعة آلاف و367 مرشحًا؛ وهذه الانتخابات البرلمانية الأولى منذ إعلان هزيمة «تنظيم الدولة» والانتخابات التشريعية الرابعة منذ الإطاحة بصدام حسين من الحكم عام 2003.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020