شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

إصابة مدير الأمن المركزي ومقتل ضابط بالجيش في تفجير شمال سيناء

انفجار في سيناء- أرشيفية

أُصيب مدير الأمن المركزي في محافظة شمال سيناء، فجر اليوم الجمعة، في تفجير استهدف موكبه بمدينة العريش بشمال سيناء، فيما قُتل مدير مكتبه ضابط برتبة نقيب.

وقالت مصادر طبية في مستشفى العريش العسكري لـ«العربي الجديد» إن «عبوة ناسفة انفجرت في موكب اللواء ناصر حسين قائد قوات الأمن المركزي في محافظة شمال سيناء، أثناء تفقده الارتكازات الأمنية في حي الصفا بمدينة العريش».

وأضافت المصادر أن اللواء أصيب بجروح خطيرة للغاية، وسيجري نقله بواسطة مروحية عسكرية للعلاج في المستشفيات العسكرية بمدينة الإسماعيلية، موضحة أن الانفجار أدى إلى مقتل مدير مكتب اللواء حسين، وهو ضابط يُدعى عبد المجيب الماحي وهو من سكان محافظة القاهرة.

وكان اللواء حسين تعرض لمحاولة اغتيال في شهر نوفمبر الماضي، بتفجير موكبه في مدينة العريش، دون تعرضه لأي أذى.

وأفادت مصادر قبلية لـ«العربي الجديد» إن ضابطا يدعى عبد الرحمن الشناوي قتل في هجوم مسلح استهدف كمينا للجيش جنوب مدينة الشيخ زويد، كما قتل مجند في ذات الهجوم الذي وقع الليلة الماضية.

ويشن الجيش المصري عملية عسكرية شاملة في محافظة شمال سيناء منذ 9 فبراير الماضي، قُتل خلالها عشرات العسكريين من قوات الجيش والشرطة، فيما أعلن الجيش عن قتله لعشرات المسلحين كان آخرهم 19 مسلحا، بحسب بيان للمتحدث العسكري أمس الخميس.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020