شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

4 مكاسب لمنتخب مصر من ودية كولومبيا

الجهاز الفني لمنتخب مصر خلال ودية كولومبيا

خاض منتخب مصر الأول، رابع مبارياته الودية استعدادًا للمشاركة في نهائيات كأس العالم، بروسيا، أمام نظيره الكولومبي، مساء أمس الجمعة، في اللقاء الذي انتهى بالتعادل السلبي.

ويتواجد منتخب مصر في معسكر مغلق بإيطاليا، استعدادًا للمشاركة في «المونديال»، يتخلله مباراتان وديتان؛ الأولى أمام كولومبيا، التي أقيمت أمس، والثانية أمام بلجيكا، والمقرر لها يوم الأربعاء المقبل.

وسبق وخاض المنتخب الوطني الأول، 3 مباريات ودية، لم يتمكن من تحقيق الفوز في أي منها؛ إذ خسر في البداية أمام البرتغالي بنتيجة (2/1)، ثم أمام اليونان (1/0)، قبل أن يتعادل مؤخرًا أمام الكويت (1/1).

وعلى الرغم من تقديم مباراة سلبية رابعة وعدم تحقيق أي فوز في وديات الاستعداد لكأس العالم، إلا أن ودية كولومبيا حققت 4 مكاسب لمنتخب مصر، نستعرضها في التقرير.

بديل محمد صلاح

دخل الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر، وعينه أولًا على كيفية تجهيز بديل لمحمد صلاح، اللاعب الأول في المنتخب ونجم ليفربول الإنجليزي، والذي يغيب بسبب الإصابة في الكتف التي تعرض لها في مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا، أمام ريال مدريد الإسباني.

ومن المحتمل غياب صلاح عن مباراة منتخب مصر الأولى في كأس العالم، أمام الأوروجواي، فكان تجهيز البديل المناسب، المهمة الأولى للجهاز الفني للمنتخب.

وقرر هيكتور كوبر، الدفع برمضان صبحي في المركز الأيمن، أمام كولومبيا، ليكون بديلًا لمحمد صلاح، وتمكن اللاعب من الظهور بمستوى طيب، لكن ينقصه بعض التفاهم مع لاعب الوسط، على رأسهم صانع الألعاب، عبدالله السعيد.

رمضان صبحي خلال مباراة مصر وكولومبيا

تغييرات وفرص مشاركة

أجرى الجهاز الفني للمنتخب الأول، خلال ودية كولومبيا، تغييرات عدة؛ فبدأ المباراة بوجود محمد الشناوي في حراسة المرمى، قبل أن يغيره ويدفع بعصام الحضري كبديل في الشوط الثاني.

كما أخرج الجهاز الفني، محمود حسن «تريزيجيه» ونزل أحمد المحمدي، وخرج مروان محسن، وحل محمود عبدالمنعم «كهربا» بديلًا له، وكذلك خرج عبدالله السعيد، ونزل محمود «شيكابالا»، وخرج سام مرسي، ونزل محمود عبدالعزيز، وحل عمرو وردة بديلًا لرمضان صبحي.

التغييرات الكثيرة التي أجراها كوبر في المباراة، أمر إيجابي لتجربة العديد من اللاعبين والاستقرار على القائمة النهائية المشاركة في كأس العالم، خاصة أن الأسماء التي شاركت من العناصر المميزة والأساسية بالنسبة للمنتخب.

جانب من مباراة مصر وكولومبيا

التشكيل الأساسي

يقترب الجهاز الفني لمنتخب منصر، من تحديد الأسماء الأساسية التي ستشارك في كأس العالم، في كل مباراة ودية يخوضها «الفراعنة» استعدادًا «للمونديال».

ويتبقى أمام المنتخب الوطني مباراة ودية أخيرة، أمام بلجيكا، يوم الأربعاء المقبل، ومن ثم فإن كوبر استقر بنسبة كبيرة على التشكيل الأساسي للمنتخب في الدور الأول من كأس العالم.

كما منح كوبر فرصة للتغيرات؛ فشهدت الوديات تجربة عدد كبير من العناصر الجديدة، سواءً في معسكر شهر مارس الماضي، أو المعسكر الجاري.

وشهد تشكيل منتخب مصر أمام كولومبيا، 3 تغييرات فقط على التشكيل الأساسي الذي اعتاد عليه كوبر مع «منتخب الساجدين»، فكان رمضان صبحي بديلًا لمحمد صلاح، وسام مرسي بدلًا لمحمد النني، وسعد سمير بدلًا من علي جبر.

منتخب مصر قبل مباراة الكويت

تجارب فنية

أجرى كوبر تغييرات فنية عدة وتغييرا لطرق اللعب خلال مباراة كولومبيا، وهو مكسب حصل عليه الجهاز الفني، وفقًا لتصريحات المدرب الأرجنتيني عقب المباراة.

وأوضح كوبر أنه قرر منح أحمد المحمدي حرية هجومية، لاستغلال القدرات الخاصة به بشكل أفضل، بعدما جاء الدفع به على حساب رمضان صبحي.

كما نجح المدرب في التقليل من خطورة الكرات العرضية خلال الشوط الثاني، وسد الثغرات المتمثلة في خط الظهر، بعد منح تعليمات للثنائي سعد سمير وأحمد حجازي، وكذلك تكليف محمد عبدالشافي وأحمد فتحي، بالمساندة والضغط لتفادي الكرات العرضية.

جانب من مباراة مصر وكولومبيا


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية