شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«إخفاقات الكبار».. أبرز معالم الجولة الأولى بكأس العالم

جانب من مباراة البرازيل وسويسرا

اقتربت الجولة الأولى من دور المجموعات بكأس العالم، المقامة في روسيا في الفترة الحالية، من الانتهاء، بعد مباريات شهد معظمها تراجع المنتخبات الكبيرة وتحقيق مفاجآت.

وواجهت المنتخبات التقليدية والكبيرة بكأس العالم، صعوبة في مبارياتها الأولى، حتى في حالة تحقيق الفوز.

وتسلط «شبكة رصد» الضوء على مباريات «الكبار» بكأس العالم، في الجولة الأولى بالمونديال.

أوروجواي × مصر
يعد منتخب أوروجواي من كبار المنتخبات أصحاب التاريخ في بطولات كأس العالم السابقة، إذ سبق وتوج باللقب مرتين.
خاض منتخب أوروجواي أولى مبارياته في «مونديال» روسيا، أمام المنتخب المصري، وحقق الفوز بصعوبة بهدف واحد دون رد، في الدقيقة 89 من عمر المباراة.
وجاء هدف المباراة الوحيد، الذي ضمن النقاط الـ3 لمنتخب أوروجواي، من كرة عرضية ارتقى لها خوسي خيمينيز، وأودعها في المرمى، بعد العديد من المحاولات الفاشلة لزملائه لهز شباك مرمى محمد الشناوي.

جانب من مباراة مصر وأوروجواي

البرتغال × إسبانيا
منتخب إسبانيا يمتلك تاريخا كبيرا في كأس العالم، ويعد من المنتخبات التقليدية للبطولة الدائم على المشاركة بها، كما سبق وتوج باللقب مرة واحدة نسخة 2010.
خاض منتخب إسبانيا مباراة صعبة أمام البرتغال في مستهل مشوار نسخة 2018، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي، بـ3 أهداف لكلا المنتخبين، في لقاء تأهل فيه النجم البرتغالي، كريستيانو رونالدو، وسجل 3 أهداف لمنتخب بلاده.
وقدم منتخب إسبانيا أداءً جيدًا في المباراة، رغم الأحداث الأخيرة التي ضربت استقرار الفريق، بإقالة مديره الفني قبل ساعات من انطلاق «المونديال».

كريستيانو رونالدو يحتفل بهدفه في مرمى منتخب إسبانيا

فرنسا × أستراليا
منتخب فرنسا من المنتخبات التي سبق لها التتويج بلقب كأس العالم، بجانب التاريخ الحافل من المشاركات والتنافس حتى الأدوار النهائية.
فاز المنتخب الفرنسي، بشق الأنفس، على أستراليا في الجولة الأولى، بعد أن سجل جريز بيهيش، لاعب المنتخب الثاني، هدف الفوز لصالح الفرنسيين، في مرماه عن طريق الخطأ في الدقيقة 82 من عمر اللقاء.
وسيطر المنتخب الفرنسي بشكل شبه تام على مجريات اللقاء، منذ الشوط الأول، إلا أنه تراجع نسبيًا في الشوط الثاني، ولم يتمكن من التسجيل سوى من خلال ركلة جزاء، عن طريق أنطوان جريزمان، وعن طريق هدف بالخطأ من المنافس.

جانب من مباراة فرنسا وأستراليا

الأرجنتين × أيسلندا
يمتلك منتخب الأرجنتين في تاريخه، بطولتي لكأس العالم، الأولى في نسخة 1978 عندما استضاف البطولة على أرضه، والثانية عام 1986 بالمكسيك.
أخفق المنتخب الأرجنتيني في أولى مباريات بكأس العالم، روسيا 2018، عندما وقع في فخ التعادل الإيجابي بنتيجة (1/1) أمام أيسلندا، في مواجهة أهدر فيها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، ركلة جزاء في الدقيقة 64.
واستمرت محاولات الأرجنتين على مرمى أيسلندا، أملًا في تسجيل الهدف الثاني والفوز، إلا أن بسالة الدفاع وقلة تركيز مهاجمي «التانجو» تسببت في خسارة أول نقطتين بكأس العالم.

ليونيل ميسي خلال مباراة الأرجنتين وأيسلندا

ألمانيا × المكسيك
تحققت المفاجأة الحقيقية بالنسخة الحالية من كأس العالم، بخسارة المنتخب الألماني، حامل اللقب، والمرشح للتتويج بالبطولة للمرة الثانية على التوالي.
خسر منتخب ألمانيا أمام المكسيك، بهدف واحد دون رد، في الجولة الأولى من المجموعة السادسة.
وقدم منتخب المكسيك واحدة من أفضل المباريات والأداء الدفاعي، كما أظهر قوة بدنية كبيرة في مجاراة «الماكينات الألمانية» طوال الـ90 دقيقة، والتحول السريع من الدفاع إلى الهجوم.

احتفال لاعبي المكسيك بالهدف في مرمى ألمانيا

البرازيل × سويسرا
منتخب البرازيل يحمل الرقم القياسي في التتويج ببطولة كأس العالم، بـ5 ألقاب، ويعد «أيقونة» لمسابقات «المونديال» في جميع النسخ.
وقع المنتخب البرازيلي، في فخ التعادل، أمام نظيره السويسري، بهدف واحد لكلا المنتخبين في الجولة الأولى بالمجموعة الخامسة.
وسيطر المنتخب البرازيلي، بشكل شبه تام، على مجريات الشوط الأول من اللقاء، وتمكن من تسجيل أول الأهداف «بالمونديال» بعد 20 دقيقة فقط عن طريق فيليب كوتينيو، ولكن انعكس الوضع في الشوط الثاني، وحصل لاعبو سويسرا على ثقة نسبية، وتمكنوا من استغلال ركلة ركنية لتسجيل هدف التعادل وإحراج البرازيليين.

جانب من مباراة البرازيل وسويسرا


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية