شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«فتى البيض» يتبرع لضحايا هجوم نيوزيلندا الإرهابي

كشف «فتى البيض» الأسترالي ويليام كونولي 17 عاما، عن نيته التبرع بالأموال إلى ضحايا الهجوم الإرهابي على المسجدين في نيوزيلندا.

وقد حصل الشاب على تبرعات من داعمين له ومتعاطفين معه بواسطة موقع جمع التبرعات «جو فاند مي» الأمريكي، حيث أبلغ ويليام مسؤول الموقع عن «قراره بإرسال غالبية التبرعات لضحايا الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا».

ودشن المتعاطفون مع وليام صفحة على موقع التبرعات باسم «فتى البيض»،  لتساعده على مقاضاة السيناتور الأسترالي فريزر قانونيا بتهمة الاعتداء عليه،  وحتى يتمكن من شراء مزيد من البيض حيث وصل المبلغ على الموقع إلى 54 ألف دولار تقريبا.

واشتهر الفتى الأسترالي بـ «صبي البيض»،  بعدما كسر بيضة على رأس السيناتور العنصري فريزر أنينغ،  عندما كان يدلي بتصريحات إعلامية وسط حشد من مؤيديه في مدينة ملبورن،  بعدما علق السيناتور على حادث نيوزيلندا الإرهابي،  أن « سبب الهجوم هو برنامج الهجرة الذي يسمح للمسلمين بالانتقال والعيش في نيوزيلندا»، وهو ما أغضب وليام الذي تضامن مع ضحايا الاعتداء.

فتى البيض

رد لا يُنسى..مراهق يضرب سيناتور أسترالي أيد هجوم نيوزيلند الإرهابي

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Dimanche 17 mars 2019

 


وقد وقع الهجوم الإرهابي على مسجدين بمدينة «كرايست تشيرتش» في نيوزيلندا،  أثناء صلاة الجمعة مما أدى إلى مقتل 51 شخصاً وإصابة 50 آخرون،  قبل أن تتمكن الشرطة من اعتقال المهاجم وعرضه على المحكمة بعد المذبحة.   



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية