شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

روحاني: هدف أميركا وإسرائيل نهب وتفريق دول المنطقة

صرح الرئيس الإيراني «حسن روحاني»، الأربعاء، أنه ليست هناك حاجة إلى قوات أجنبية لضمان أمن واستقرار منطقة الخليج.

وأضاف «روحاني» خلال اجتماع لمجلس الوزراء٬ أن دول المنطقة تستطيع الحفاظ على أمنها «من خلال الوحدة والتماسك والحوار».

وتابع: «إن هدف القوى الكبرى، وخاصة أميركا في هذه المنطقة ليس سوى زرع الفُرقة ونهب الدول الإسلامية».

وأكد «روحاني» أنه بإمكان إيران ودول الخليج «الحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة جنبًا الى جنب»، وأن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مستعدة دائمًا لإقامة علاقات ودية وأخوية مع جميع الدول الإسلامية.

وشدد على أن «جميع ما يقال فيما يتعلق بالائتلاف الجديد في الخليج ومنطقة بحر عمان، خاو وغير واقعي»، منوهًا إلى أن «هذه الشعارات، لن تساعد في إحلال الأمن بالمنطقة حتى لو طُبّقت».

وحول إعلان «دولة الاحتلال» استعدادها للمشاركة في قوة دولية لحماية أمن الخليج، علق روحاني قائلًا: «لو كان الإسرائيليون قادرون لحافظوا على أمنهم في المكان الذي هم فيه».

وتسعى الولايات المتحدة إلى تشكيل تحالف دولي يهدف الى ضمان حرية الملاحة في الخليج.

وتصاعدت حدة التوتر بالمنطقة في 19 يوليو الماضي، بعد إعلان إيران احتجاز ناقلة نفط بريطانية بمضيق «هرمز»، عقب ساعات من إعلان محكمة في جبل طارق، تمديد احتجاز ناقلة نفط إيرانية لـ 30 يومًا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية