شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

هاشتاج «الإمارات تقصف الشرعية» يتصدر المركز الأول بالسعودية

وليا عهد الإمارات والسعودية يقودون حراكًا لعزل الرئيس اليمني عبدربه هادي منصور

تصدر هاشتاج «الإمارات تقصف الشرعية» المركز الأول في التداول بالمملكة العربية السعودية، بعد دقائق من اتهام حكومة اليمن لطائرات إماراتية بقصف تمركزات قواتها المتواجدة في عدن، وتسهيل الطريق للانقلابيين لإعادة السيطرة على مناطق بالجنوب

وانتشرت عبارات غاضبة ومنددة بين رواد موقع تويتر في السعودية نتيجة انقلاب الإمارات على حلفائها مما يساعد الحوثيين في الشمال على تقوية موقفهم والاستمرار في المعركة، وطالب النشطاء القيادة السعودية برد فعل قوي تجاه ما وصفوها بـ”الخيانة”.

 

 

 

 

 

 

وأعلنت وزارة الخارجية اليمنية، الخميس، سقوط قتلى وجرحى عسكريين ومدنيين، جراء غارة جوية إماراتية استهدفت القوات الحكومية في مدينتي عدن وأبين جنوبي البلاد.

وحمّل محمد الحضرمي، نائب وزير الخارجية في تغريدات على موقع الوزارة، دولة الإمارات مسؤولية قصف القوات الحكومية.

وقال الحضرمي: “تدين الحكومة القصف الجوي الإماراتي على قوات الحكومة في العاصمة المؤقتة عدن، و(مركز محافظة أبين) زنجبار”.

وأضاف أن القصف “أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من المدنيين (لم يحدد العدد)، وفي صفوف قواتنا المسلحة الباسلة”.

وحملّ الخضرمي “دولة الإمارات العربية المتحدة كامل المسؤولية عن هذا الاستهداف السافر الخارج عن القانون والأعراف الدولية”.‏‎

‏وتابع: “تحتفظ الحكومة اليمنية بحقها القانوني المكفول بالقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لإيقاف هذا الاستهداف والتصعيد الخطير”.

‏ودعا السعودية وقيادتها، بصفتها قائدة التحالف العربي، بالوقوف إلى جانب الحكومة الشرعية وإيقاف هذا التصعيد العسكري غير القانوني وغير المبرر.‏

وطالب الحضرمي المجتمع الدولي لاسيما مجلس الأمن “بإدانة هذا الاستهداف السافر والاضطلاع بمسؤولية لحفظ الأمن والسلام ووحدة وسلامة الأراضي اليمنية وفقا لكافة القرارات الدولية ذات الصلة”.

وكانت مصادر عسكرية يمنية قد قالت للأناضول إن القوات الحكومية تعرصت لغارات جوية أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفها.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020