شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الأمم المتحدة تطالب الاحتلال الإسرائيلي بمغادرة «الجولان» السوري

تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة، الثلاثاء، 5 قرارات مناهضة للاحتلال الإسرائيلي، أبرزها مطالبته بمغادرة مرتفعات الجولان المحتلة إلى الحدود المتفق عليها عام 1967.

وقالت منظمة «UN Watch»، المعنية بمراقبة نشاطات الأمم المتحدة، إن القرارات الأخيرة التي نشرتها على موقعها الإلكتروني، ذات صلة باليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي دعت الأمم المتحدة سنة 1977 للاحتفال به في 29 نوفمبر من كل عام.

ووافقت 91 دولة من الأعضاء في الجمعية العامة على قرار يطالب الاحتلال بمغادرة مرتفعات الجولان إلى الحدود المتفق عليها في 4 يونيو 1967، فيما عارضته 9 دول، وامتنعت 65 عن التصويت.

وجاء في نص القرار أن استمرار احتلال «إسرائيل» للجولان السوري «يشكل عائقا أمام السلام العادل والشامل في المنطقة».

واعتبرت الجمعية العامة قرار الاحتلال الصادر في 14 ديسمبر 1981، الذي فرض به حكمه وقوانينه في الجولان السوري المحتل «باطلا ولاغيا».

وعليه، دعت الدول الموافقة على القرار، الاحتلال الإسرائيلي إلى استئناف المحادثات على المسارين السوري واللبناني، واحترام الالتزامات والتعهدات التي تم التوصل إليها خلال المحادثات السابقة.

وكان الرئيس الأميركي «دونالد ترامب» قد اعترف في وقت سابق منذ العام الجاري، بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السورية التي احتلتها عام1967.

أما القرارات الأربعة الأخرى، فتعلقت بالتزامات الأمم المتحدة تجاه الفلسطينيين ودورها في الحفاظ على حقوقهم، فضلا عن مسؤوليتها في ضمان الحماية للصحفيين العاملين في الأراضي المحتلة.

ومن بين القرارات، قرار بعنوان «التسوية السلمية لقضية فلسطين»، وافقت عليه بأغلبية 147 دولة، فيما رفضته 7 دول وامتنعت 13 دولة أخرى عن التصويت.

ومن بين الدول الرافضة لهذا القرار كل من الولايات المتحدة، وكندا، وأستراليا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية