شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

واشنطن: مقتل 1000 متظاهر واعتقال آلاف آخرين خلال احتجاجات إيران

قالت وزارة الخارجية الأميركية، الخميس، إن «أكثر من ألف متظاهر» قتلوا على يد السلطات الإيرانية، خلال الاحتجاجات الأخيرة في البلاد.

واستنكر الممثل الخاص بشؤون إيران في الخارجية «برايان هوك» العنف الذي استخدمته السلطات هناك ضد المحتجين، مشيرا إلى أن القوات الإيرانية قتلت أكثر من ألف متظاهر، وسجنت نحو سبعة آلاف آخرين، بحسب ما ذكرته قناة «الحرة».

وأضاف هوك: «لا يمكننا التأكد، لأن النظام يحجب المعلومات»، مضيفا أن «النظام الإيراني قتل أكثر من 4 صحفيين، ويضايق عائلاتهم، ويهدد الموجودين في الداخل ليصلوا إلى العاملين في الخارج».

ووفقا لوكالة «أسوشيتد برس»، فقد استشهد الممثل الخاص بتقارير غير محددة، ولم يقدم أي دليل على عدد القتلى، بينما لفت هوك في حديثه للصحفيين أن الولايات المتحدة شاهدت تسجيلا مصورا لحادث واحد، قتل فيه أكثر من 100 شخص.

من جانبه، دعا الرئيس الأميركي «دونالد ترامب»، الخميس، مجلس الأمن الدولي للتحرك ضد التهديدات العالمية بما في ذلك إيران بسبب «قتلها واحتجازها للمتظاهرين» في البلاد.

وقال ترامب إنه «يجب على مجلس الأمن اتخاذ إجراءات لمواجهة هذه المخاطر وغيرها من الأخطار التي يعرفها العالم وخاصة منها سلوك النظام الإيراني الذي قتل المئات والمئات من الناس في فترة زمنية قصيرة للغاية، إنهم يقتلون المحتجين».

والإثنين، أعلنت منظمة العفو الدولية عن سقوط 208 قتيلا على الأقل، في الاحتجاجات التي شهدتها إيران نوفمبر الماضي، تنديدا بارتفاع سعر الوقود.

وفي 15 نوفمبر، اندلعت بإيران احتجاجات استمرت عدة أيام، تنديدا برفع سعر الوقود بنسبة تصل 3 أضعاف، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى بين المتظاهرين وقوات الأمن، فيما تتهم طهران «أطرافا خارجية» بالسعي إلى الإخلال بالنظام العام.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية