شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

توخيا للسلامة.. أميركا تعلق تدريب طلاب الطيران السعوديين على أراضيها

قررت وزارة الدفاع الأميركية «البنتاجون»، الثلاثاء، تعليق تدريب نحو 300 جندي سعودي يدرسون الطيران العسكري في الولايات المتحدة، وذلك بعد مقتل 3 جنود أميركيين على يد ملازم سعودي في قاعدة عسكرية بولاية فلوريدا، الجمعة.

وقالت «أندريانا جينولدي» المتحدثة باسم البحرية الأميركية: «بدأ يوم الاثنين تعليق تدريب طلاب الطيران السعوديين توخيا للسلامة».

وأضافت أن التعليق يشمل ثلاثة مواقع عسكرية مختلفة، وهي قواعد بينساكولا، ووايتينغ فيلد، ومايبورت الجوية التابعة لسلاح البحرية في فلوريدا.

ومن جهة أخرى في تصريح صحفي، قال مسؤول بوزارة الدفاع، طالبا عدم نشر اسمه، إنّ تدريب العسكريين السعوديين سيُستأنف حالما تنتهي عملية مراجعة الإجراءات الأمنية المتّبعة، والتحقّق من سوابق كل العسكريين الأجانب الذين يتمّ تدريبهم حاليا في الولايات المتحدة.

بدوره، قال مسؤول آخر في البنتاجون إنّ مراجعة الإجراءات التي أمر بها نائب وزير الدفاع «ديفيد نوركويست» ينبغي أن تستغرق ما بين 5 و10 أيام.

وكان الملازم في سلاح الجوّ الملكي السعودي محمد الشمراني (21 عاما) قد أطلق النار من مسدس في إحدى قاعات التدريب في قاعدة بينساكولا، الأمر الذي أدّى لسقوط ثلاثة قتلى وثمانية جرحى، قبل أن ترديه الشرطة قتيلا.

وفي رسالة وجّهها إلى قادة القطاعات العسكرية الأميركية المعنيين، أشار «نوركويست» إلى أنّ الرياض «وافقت» على هذا الإجراء، وأنّ «الوزارة على تعاون وثيق مع الحكومة السعودية للرد على هذه الحادثة».

وأشار مسؤولون بوزارة الدفاع إلى أنّ عدد العسكريين الأجانب الذين يخضعون حاليا للتدريب في عموم القواعد العسكرية الأميركية يناهز 5 آلاف عسكري، سيتأثّرون جميعا بالتغييرات التي ستطرأ على الإجراءات الأمنية المتّبعة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية