شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

السيسي ردا على آبي أحمد: «هتعمل سد وتنمية ولا هتصرف على حرب؟»

قال عبدالفتاح السيسي، في أول رد له على تهديد إثيوبيا بالحرب، إن مصر لا تريد إنفاق مواردها على الحروب، موجها حديثه لرئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد: «إنت مش بتدور على تنمية؟ هتعمل سد وتنمية ولا هتصرف على حرب؟».

وأضاف السيسي خلال كلمته في اليوم الثاني لمنتدى شباب العالم بنسخته الثالثة، الإثنين، «مصر لم تتحدث على الإطلاق خلال فترة رئاستي بطريقة شائكة، ونحن لا نريد إنفاق مواردنا في الحروب، وإنما على التنمية والإعمار».

وشدد السيسي على أن مصر «اتخذت موقفا ثابتا فيما يتعلق بقضية المياه، يقوم على التفاوض مع الحكومة الإثيوبية»، موضحا: «لو كانت مصر مستقرة خلال الأعوام الماضية لكنا أجرينا المفاوضات في هدوء، ونتمنى أن نصل إلى نتيجة إيجابية في هذا الشأن بحلول 15 يناير المقبل».

من جهة خرى، اعترف السيسي بدعم قوات الجنرال الليبي «خليفة حفتر»، ولكنه انتقد في الوقت ذاته التدخل الخارجي في الشأن الليبي، في حين تتصاعد وتيرة التحشيد في الغرب الليبي لمواجهة قوات حفتر.

وأكد أن استقرار ليبيا والسودان قضية أمن قومي بالنسبة لمصر، مشيرا إلى أن موقف القاهرة واضح بشأن الاتفاقيتين اللتين أبرمتهما تركيا مع رئيس حكومة الوفاق في ليبيا فائز السراج، وأن مصر حريصة على التوصل إلى اتفاق مع أصدقائها وحلفائها اليونانيين بهذا الشأن.

وفي تصريحات صحفية على هامش المنتدى، علق السيسي على الأزمة الخليجية وفتح قنوات الحوار مع قطر قائلا: «الأمور لم تتغير، وهناك جهود تُبذل، ونتمنى أن تنجح»، مؤكدا أن مصر متمسكة بالشروط الـ13 التي وضعتها دول الحصار.

وخلال كلمته بجلسة الذكاء الاصطناعي، اعتبر السيسي، أن إنسانيته أكبر من وظيفته، قائلا: «أنا بقول كلام خطير مفيش مسؤول يقدر يقوله، و منذ 5 سنوات أتحدث عن الوعي لغاية لما الناس زهقت مني».

وتساءل السيسي عن القوانين والمبادئ التي تحكم التقدم العلمي، مشيرا إلى أنه يتم الصرف على الأبحاث لكي تخدم القيادة السياسية وأمن الدولة في النهاية.

وأكد السيسي أنه من الضروري وضع ضوابط للتعامل مع المواقع التي تدعو إلى «الإرهاب»، وتجند الشباب وتحولهم إلى مخربين، مضيفا أن «هناك دولا تستغل مواقع التواصل لإيذاء الدول التي تخرج عن الصف».

وأضاف أن التكنولوجيا الحديثة التي يشهدها العالم، توفر فرصًا حقيقية لتقليل الخطأ البشري، فضلًا عن أنها تعدم الفساد الأدائي، متابعا: «هل لدينا وقت وموارد لاستيعاب ما نتحدث عنه؟ وما وصل إليه العالم؟ أم سنضيع مزيدًا من الفرص في التناحر وعدم الاستقرار والأمن؟».

وأوضح السيسي أنه إذا لم تحلق الدول العربية بالعالم في التطور، فإن الأمر سيزيد من تخلفها بشكل لا يمكن تعويضه، بأي شكل مهما بذلوا من جهد، مضيفا: «شوفوا الدينا بتتقدم إزاي، وإحنا بنضيع وقتنا وجهدنا ومواردنا وبلادنا في إيه».

وأكد السيسي أن الحكومة المصرية انتبهت لفكرة «الميكنة» والذكاء الاصطناعي، فيما يتعلق بالإصلاح الإداري، مشيرا إلى أنه خلال العالم القادم ستنقل الحكومة للعاصمة الإدارية بأنظمة جديدة لتقليل الخطأ البشري وإعدام الفساد.

ولفت إلى أنه كان يوجد حوالي 9 ملايين بطاقة تموين، ولكن بفضل الذكاء الاصطناعي و«الميكنة» تم حذف 2 مليون بطاقة تموين وإزالتها بمنتهى البساطة.

وانطلقت، مساء السبت الماضي، الدورة الثالثة من منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ، وذلك بحضور السيسي ومشاركة نحو 7000 شاب من مختلف أنحاء العالم.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية