شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزير التموين: ندرس إضافة الحديد في صناعة الخبز واليود إلى زيت الطعام

قال علي المصيلحي، وزير التموين إن الوزارة تدرس حاليا إضافة الحديد والعناصر الأساسية إلى القمح في صناعة الخبز، وإضافة اليود إلى زيت الطعام.

وأوضح المصيلحي، أن إضافة الحديد له فائدة على صحة المواطن، مشيرا إلى عدم زيادة سعر الرغيف.

وأضاف أن الوزارة تعمل على إعادة هندسة نظام صرف الخبز، موضحا أن المنظومة الأساسية تنتج 275 مليون رغيف يوميا، بحجم استهلاك شهري يبلغ 800 ألف طن قمح؛ لتوزيعها على 71 مليون مواطن يوميا، بواقع 5 أرغفة للمواطن يصل وزنها إلى 110 جرامات.

كان مسؤول بوزارة التموين قال في تصريحات صحفية، أن الهدف الرئيسي من إضافة الحديد هو علاج الأنيميا والتقزم، لعلاج سوء التغذية الناتج عن عدم الاعتماد على الأطعمة الغنية بالحديد.

وتابع المصيلحي، يوجد تحديث في منظومة الخبز وإحكام الرقابة علي المخابز؛ لتطويرها، ومن المتوقع تطبيقها في 3 محافظات، هي القاهرة وبورسعيد والإسماعيلية.

وأكد أن تطوير المنظومة سيعتمد على 3 محاور، أولها تحسين التخزين بالشون، وثانيا تطوير المطاحن بغرض الحصول على دقيق جيد لإنتاج الرغيف، وثالثا الرقابة المستمرة والمتابعة على المخابز.

وأوضح المصيلحي، أن نصيب وزارة التموين من الدعم تقدر بـ89 مليار جنيه طبقا لموازنة العام المالى الحالى، تتضمن 53.5 مليار جنيه دعما للخبز، و35.5 مليار جنيه للسلع الأساسية، وبقية المبلغ يتوزع بين دعم الطاقة وتكافل وكرامة والإسكان.

وبخصوص طريقة الدعم، أوضح وزير التموين أنه مع اقتراح تقديم الدعم النقدى المشروط من خلال إتاحة أموال على البطاقة التموينية لشراء سلع أساسية (21 سلعة).

وأكد أن رئيس الوزراء أصدر قرارا بإنشاء الشركة المصرية لبورصة السلع بمشاركة عدد من الهيئات الحكومية، مشيرا إلى أنها ستبدأ برأسمال قدره 100 مليون جنيه.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية