شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

طلب إحاطة بالبرلمان بشأن تداول كمامات ومطهرات مجهولة المصدر

تقدم عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب «طارق متولي»، بطلب إحاطة إلى وزيرة الصحة ووزيرة الصناعة، بشأن تداول كميات كبيرة من المطهرات والكمامات مجهولة المصدر بالسوق المحلية، وذلك في ظل الطلب المتزايد على شرائها.
 
وقال متولي في طلبه لوزيرة الصحة «هالة زايد»، ووزيرة الصناعة والتجارة «نيفين جامع»، إن «هذه المطهرات والكمامات غير مصنعة وفقا للأكواد والمعايير الصحية السليمة، كما أنها غير مطابقة للمواصفات القياسية المعتمدة من وزارة الصحة والسكان».
 
وأشار عضو لجنة الصناعة إلى أن هذه المطهرات والكمامات «قد تكون سببا في نقل العدوى، إذ تصل خطورتها إلى حد الإصابة بسرطان الجلد، ولا سيما أنها مصنعة في أماكن غير مرخصة، ومن غير المعلوم المكونات الداخلة في صناعتها».
 
وأوضح متولي أن سبب انتشار الكمامات مجهولة المصدر هو عدم توفرها بالصيدليات، حيث قفز سعر الكمامة العادية الواحدة إلى 7 جنيهات، بعد أن كان سعرها لا يتعدى جنيها واحدا، قبل أزمة انتشار فيروس كورونا.
 
وأضاف أن هناك تضاعفا بأسعار الكمامات ذات المواصفات الخاصة والمزودة بفلتر، حيث وصل ثمن القطعة الواحدة إلى 50 جنيها، مؤكدا أن تهافت المواطنين على شرائها بعد انتشار فيروس كورونا عالميا، أدى إلى ظهور تجار خاصين بها في السوق السوداء.
<iframe src=”https://www.facebook.com/plugins/video.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2FRassdNewsN%2Fvideos%2F231920287834607%2F&show_text=0&width=476″ width=”476″ height=”476″ style=”border:none;overflow:hidden” scrolling=”no” frameborder=”0″ allowTransparency=”true” allowFullScreen=”true”></iframe>
 
وتزايد الطلب على الكمامات وسط مخاوف من تفشي فيروس «كورونا» في مصر واكتشاف أكثر من حالة، بينما ارتفع الطلب عليها من أولياء الأمور على أثر مطالبة الكثير من المدارس الخاصة لهم بشراء أقنعة لأبنائهم بشكل يومي.
 
وتسبب انتشار فيروس «كورونا» الجديد، والذي ظهر في الصين لأول مرة، في حالة ذعر عالمية، بعد أن استفحل في أكثر من 90 دولة حول العالم، وتسبب في وفاة أكثر من 3300 حالة، بالإضافة إلى وجود أكثر من 98 ألف إصابة معظمها في الصين.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية