شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

خوفا من كورونا.. الحكومة تحظر الفعاليات والتجمعات والمنوفية توقف العمل بالبصمة الإلكترونية

قرر مجلس الوزراء تعليق جميع الفعاليات التي تتضمن تجمعات كبيرة من المواطنين، لحين إشعار آخر؛ كإجراء احترازي ضد فيروس «كورونا».

جاء ذلك تزامنا مع إعلان وزارة الصحة ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس في مصر إلى 55 حالة، ووفاة شخص واحد ألماني الجنسية.

وأوضح مجلس الوزراء، أن القرار يشمل جميع الفعاليات التى تتضمن أى تجمعات كبيرة من المواطنين، أو تلك التى تتضمن انتقال المواطنين بين المحافظات بتجمعات كبيرة، لحين إشعار آخر.

ضمن الاجراءات الاحترازية لمواجهة "كورونا المستجد":رئيس الوزراء يقرر تعليق جميع الفعاليات التى تتضمن أى تجمعات كبيرة من…

Posted by ‎رئاسة مجلس الوزراء المصري‎ on Monday, March 9, 2020

وفي ذات السياق، قررت محافظة المنوفية وقف البصمة الإلكترونية في المديريات الخدمية والوحدات المحلية بدءا من، اليوم الاثنين، والعودة إلى النظام القديم باستخدام الدفاتر الورقية.

وأوضحت المحافظة أن الهدف من القرار جاء للحد من انتشار الأمراض والفيروسات التي قد تنتقل عن طريق التلامس.

وأعلنت وزارة الصحة أمس، عن ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 55 حالة، بينهم أول حالة وفاة، لمواطن ألماني الجنسية يبلغ من العمر 60 عاما، موضحة أنه جاء إلى مصر من 7 أيام فقط.

وخلال الأيام الماضية، أعلنت وزارة الصحة عن اكتشاف عشرات الحالات المصابة بالفيروس على متن باخرة سياحية متجهة من أسوان إلى الأقصر، مشيرة إلى إصابتهم كانت نتيجة مخالطة سائحة تايوانية مصابة قبل عودتها إلى بلادها واكتشاف إصابتها هناك.

وفي السياق نفسه، أعلنت أكثر من دولة مثل فرنسا واليونان والولايات المتحدة، خلال الأيام الماضية، عن استقبال حالات مصابة بفيروس «كورونا» الجديد لقادمين من مصر، فيما ردت وزارة الصحة المصرية أن تلك الحالات لم تصلها الإصابة خلال وجودها في البلاد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020