شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«بومبيو» إلى الخرطوم في أول زيارة لوزير خارجية أميركي منذ 2004

أعلنت وكالة أنباء السودان الرسمية «سونا»، أن وزير الخارجية الأميركي «مايك بومبيو» سيبدأ غدًا الثلاثاء زيارة للبلاد، تتضمن مناقشة العلاقات مع الاحتلال.
 
وقالت الوكالة إن «بومبيو» سيلتقي رئيس مجلس السيادة «عبد الفتاح البرهان» ورئيس الوزراء «عبد الله حمدوك».
 
وهذه هي أول زيارة لوزير خارجية أميركي إلى السودان منذ عام 2004.
 
وأوضحت «سونا» أن المباحثات تتعلق بـ«دعم أميركا للانتقال الديمقراطي في السودان، ومناقشة موضوع علاقات الخرطوم مع تل أبيب، وتسريع رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب».
 
 
وفجر الإثنين، وصل وزير الخارجية الأميركي، إلى «تل أبيب»، مستهلًا جولته في منطقة الشرق الأوسط التي تشمل أيضًا السودان والبحرين والإمارات.
 
وتأتي جولة «بومبيو» بعد أيام من تصريحات الناطق باسم الخارجية السودانية، قال فيها إن بلاده تتطلع إلى تطبيع علاقاتها مع الاحتلال، وهي التصريحات التي تبرأت منها الخارجية السودانية لاحقًا، وأقالته من منصبه.
 
ويأتي تصاعد هذا الخلاف بالسودان، عقب أيام على إعلان الإمارات إقامة اتفاق تطبيع كامل مع الاحتلال، عدته القيادة الفلسطينية، عبر بيان «خيانة من الإمارات للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية».


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية