شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الرئيس: الإعلان الدستوري ليست لتصفية حسابات

الرئيس: الإعلان الدستوري ليست لتصفية حسابات
  أكد الرئيس محمد مرسي أنه ليس محببًا إلى قلبه أن يحمل مسئولية التشريع وأن الإعلان الدستوري ليس الهدف منه تصفية...

 

أكد الرئيس محمد مرسي أنه ليس محببًا إلى قلبه أن يحمل مسئولية التشريع وأن الإعلان الدستوري ليس الهدف منه تصفية حسابات لكنه إذا رأى أن الوطن يتعرض لسوء فلا بد أن يتدخل.

 وأشار أنه من الغريب أن يعرف حكم قبل صدوره ولفت إلى أنه يعلم من هم المعارضون المخلصون ومن "العيال البلطجية المتاجرون" الذين أثبتت التحقيقات تقاضيهم أموال من النظام الفاسد لأحداث أضرار بمنشآت الدولة.

وأضاف أنه يوجه كلمته للشعب  المصري الذي عانى وعاش في ظل فساد وديكتاتورية وفي ظلم انعدام العدالة الاجتماعية بين الناس ولفت أنه عانى، مما عانوا منه وعاش في نفس الأماكن.

وقال: "أؤكد ما قلته قبل ذلك أن هذه الثورة تقودها أهدافها، وصلنا لبعض الأهداف ولكن مازلنا وأعين عن ماذا نريد وما لم يتحقق نصر الآمنة المستقرة.

وأضاف: "كلنا نريد لوطنا الخير هذا الوطن الذي يسعنا جميعًا وأريد أن أقول لكم جميعًا إننا أصحاب أسهم متساوية في هذا الوطن ولا أستطيع أبدًا أن أنحاز عن فريق دون آخر ولا يمكن أغض الطرف على من يعد خطرا على أهداف الثورة وهذا قليل جدًا ومن واجبي أن أتصدى له " .

وأشار إلى أن القضاء المصري كان وما زال وسيظل فيه رجال يحبون الحق ويحرصون عليه، مشيرًا أن هناك بضعا منهم يحاول أن يتغطوا بغطاء القضاء.

وأضاف: "لا تظنوا أنني أغض الطرف عن تصرفاتكم وأنكم ستأثرون على مسيرة الثورة

وأضاف: "إنني أبدًا ما كنت أريد أن أظلم أحدا وأنا أصبر على التجاوزات وأدقق في الخطوات".



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020