شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

كالامار: هددني مسؤول سعودي بالقتل بسبب تحقيقي في جريمة اغتيال «خاشقجي»

دعت الأمم المتحدة إلى التعامل بجدية مع تهديد مسؤول سعودي بالقتل للمقررة الأممية المعنية بحالات الإعدام خارج نطاق القانون «أنييس كالامار»، على خلفية عملها بالتحقيق في قضية اغتيال الصحفي «جمال خاشقجي».
 
ونقلت صحيفة «الغارديان» عن «كالامار» قولها إنها تلقت تهديدًا بالقتل من مسؤول سعودي -لم تسمه-، على خلفية التحقيقات في جريمة اغتيال «خاشقجي».
 
ولم يصدر تعقيب فوري من السلطات السعودية حتى الآن.
 
وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة «فرحان حق»، خلال مؤتمر صحفي، إن «مثل هذه التهديدات يجب أن تؤخذ على محمل الجد».
 
وتابع: «يجب أن يكون كل المدافعين عن حقوق الإنسان، بما في ذلك السيدة كالامار، قادرين على أداء عملهم دون أي تهديدات أو مضايقات».
 
وأفادت «كالامار» بأنه خلال اجتماع مع مسؤولين في الأمم المتحدة بمدينة جنيف، في يناير 2020، قال لها مسؤول سعودي إن هناك من يستطيع أن «يتولى أمرها، إذا لم يتم كبح جماحها»، مشددة على أن هذا كان «تهديد بالقتل».
 
وأوضحت أن الوفد السعودي انتقد وعبر عن انزعاجه جراء عملها في التحقيقات بقضية «خاشقجي»، واتهمها بتلقي أموال من دولة قطر.
 
وفي 2 أكتوبر عام 2018، قُتل الصحفي السعودي «جمال خاشقجي» داخل قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول، وباتت القضية من بين الأبرز والأكثر تداولًا في الأجندة الدولية منذ ذلك الحين.
 
وأواخر فبراير الماضي، نشرت الولايات المتحدة ملخص تقرير للمخابرات الأميركية أكد أن عملية اغتيال «خاشقجي» تمت بموافقة ولي العهد السعودي «محمد بن سلمان»، المسيطر على أجهزة الاستخبارات والأمن في المملكة.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020