شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الأمم المتحددة: النظام الدولي أخفق في التعامل مع أزمة كورونا

قال أمين عام الأمم المتحددة أنطونيو جوتيريش، الإثنين، إن النظام الدولي متعدد الأطراف أخفق في تعزيز استجابة عالمية منصفة في التعامل مع فيروس كورونا.

وحذر من أن «أزمة الوباء لم تنته بعد، خاصة مع انتشار الإصابة بالفيروس واستحواذ 10 دول فقط على 75% من اللقاحات».

جاء ذلك في افتتاح منتدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي لعام 2021، المنعقد حاليا بقاعة الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، ويستغرق يوما واحدا.

ويتناول المنتدى تمويل التعافي من الفيروس وحشد الموارد للتنمية المستدامة، ويشارك فيه افتراضيا عدد من رؤساء الدول والحكومات الأعضاء بالأمم المتحدة.

وقال الأمين العام في إفادته خلال الاجتماع: «منذ بداية الوباء قبل عام واحد، فقد أكثر من 3 ملايين شخص حياتهم، وسقط حوالي 120 مليونا في براثن الفقر المدقع، وضاعت 255 مليون وظيفة بدوام كامل وشهدنا أسوأ ركود منذ 90 عاما».

وأضاف: «الأزمة لم تنته بعد، وفي الواقع فإن سرعة العدوى آخذة في الازدياد، ونحن بحاجة الآن إلى أن نعي الدرس إذا أردنا عكس هذه الاتجاهات الخطرة، ومنع موجات متتالية من العدوى».

وتابع: «استحوذت 10 دول فقط في جميع أنحاء العالم على 75% من اللقاحات، في حين أن العديد من البلدان لم تبدأ بعد في تطعيم العاملين بمجال الرعاية الصحية والأكثر ضعفا من مواطنيها».

وأكمل: «النظام العالمي متعدد الأطراف أخفق في اختبار تعزيز استجابة عالمية منصفة في التعامل مع فيروس كورونا، بينما تواجه العديد من البلدان النامية خيارًا مستحيلًا بين خدمة الديون أو إنقاذ أرواح مواطنيها».

وحدد الأمين العام «مجالات رئيسية للتعامل مع الأزمة والقضاء على الوباء إلى الأبد يأتي علي رأسها ضرورة أن تكون اللقاحات متاحة لجميع البلدان المحتاجة، وسد فجوة التمويل».

وحتى مساء الإثنين، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم، 136 مليونا و786 ألفا، توفي منهم أكثر من مليونين و952 ألفا، وتعافى ما يزيد على 110 ملايين، وفق موقع «ورلدوميتر».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020