شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الرئاسي الليبي: نتطلع أن تصبح بلادنا معبرا للسلع بين أفريقيا والعالم

قال عبد الله اللافي، نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي، إن بلاده تتطلع لأن تكون معبرا للسلع بين قارة إفريقيا وبقية العالم.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها «اللافي»، الثلاثاء، في افتتاح القمة الـ38 لمبادرة “الشراكة الجديدة لتنمية أفريقيا» «نيباد»، المنعقدة الثلاثاء، عبر اتصال مرئي، بمشاركة زعماء ورؤساء حكومات أفارقة، وفق وكالة الأنباء الليبية الرسمية «وال».

ويمثل «اللافي» ليبيا في هذه القمة نيابة عن رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، الذي يشارك في قمة رؤساء دول حوض بحيرة تشاد، في العاصمة النيجيرية أبوجا.

وخلال القمة، قال «اللافي» إن «ليبيا ساهمت في تنفيذ مشاريع تنموية من شأنها تسهيل عبور السلع نحو أفريقيا والعالم، منها مشروع للسكة الحديد الذي نأمل أن يتحقق ضمن مشاريع مبادرة نيباد».

وأضاف أن بلاده شاركت بفعالية في اجتماعات مبادرة الشراكة الإفريقية منذ انطلاقها، وكانت من أولى الدول الموقعة على الاتفاقات، وشاهدة على تطوير كافة التصورات لتنمية القارة».

وتابع: «نأمل أن تتحول دول أفريقيا من مصدر للمواد الخام إلى مصدر للسلع الجاهزة أو النصف مصنّعة على الأقل، لتحقق قيمة مضافة للاقتصاد الأفريقي، وبما يخلق فرص عمل لشباب القارة، ويحد من الهجرة».

وقالت المتحدثة باسم المجلس الرئاسي الليبي، نجوى وهيبة، عبر «تويتر»، إن القمة «ستناقش ملفات التنمية وتعزيز الشراكة على مستوى القارة».

وتم إطلاق مبادرة «نيباد» بمبادرة من مصر والجزائر ونيجيريا وجنوب أفريقيا والسنغال، وتبنتها قمة منظمة الوحدة الأفريقية «الاتحاد الأفريقي حاليا» في العاصمة الزامبية لوكاسا، في يوليو 2001.

وأصبحت هذه المبادرة إحدى وكالات الاتحاد الأفريقي، وهي تهدف إلى تعزيز التنمية الاقتصادية في القارة السمراء، بما يساهم في تخفيف الفقر، وسد الفجوة في مجال التعليم، ووقف هجرة العقول، وتعزيز الرعاية الصحية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020