شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بعد رفض السعودية المرور بأجوائها.. إلغاء رحلة من الأراضي المحتلة إلى دبي

ألغت شركة طيران تابعة للاحتلال الإسرائيلي، الثلاثاء، رحلة جوية كانت مقررة إلى دبي، بعد رفض السلطات السعودية السماح لها بالمرور في أجواء المملكة، بحسب إعلام عبري.

وقالت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، إنه «بعد 10 ساعات من التأخير تم إلغاء الرحلة التي كان من المفترض أن تقلع من مطار بن غوريون في تل أبيب إلى دبي، وعاد الركاب إلى منازلهم».

والرحلة الجوية تابعة لشركة «يسرائير»، ثالث أكبر شركة طيران تابعة للاحتلال بعد «العال» و«أركياع».

وحسب المصدر ذاته، سيتم نقل جميع ركاب «يسرائير» الموجودين في دبي والذين كان يفترض إقلاعهم إلى الأراضي المحتلة على متن الطائرة نفسها إلى الفنادق، انتظارا لحل المشكلة.

من جانبه، قال موقع «جلوبس» الاقتصادي العبري، إن إلغاء إقلاع الطائرة من مطار بن جوريون جاء على خلفية «رفض سلطات الطيران في السعودية منح الشركة تصريحا بالمرور في المجال الجوي للمملكة».

وتطلب «يسرائير» كغيرها من شركات الطيران التابعة للاحتلال تصريحا روتينيا بالطيران في سماء السعودية.

ولا يعرف تحديدا السبب وراء رفض الرياض منح التصريح للشركة الإسرائيلية، رغم منحها ظهر الثلاثاء تصريحا بمرور طائرة شركة «العال» في أجوائها، بحسب المصدر ذاته.

وأواخر العام الماضي، سمحت الرياض لشركات الطيران التابعة للاحتلال، وشركات أخرى بتسيّر طائرات من وإلى تل أبيب، بالعبور في أجوائها، في إجراء غير مسبوق.

وفي ديسمبر الماضي، بدأت «يسرائير» في تسيير رحلتين يوميا من تل أبيب إلى الإمارات، تبعتها شركة «أركياع» بعد يوم واحد، فيما انضمت إليهما «العال» بـ14 رحلة أسبوعيا.

ومنتصف سبتمبر/أيلول الماضي، وقّع الاحتلال والإمارات، اتفاقا لتطبيع العلاقات برعاية أميركية، ثم وقعت الدولتان لاحقا العديد من اتفاقيات التعاون، بينها اتفاق إعفاء متبادل من تأشيرات الدخول.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020