شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بعد الانقلاب على الرئيس.. مصر تدعو الأطراف في غينيا إلى ضبط النفس لتسوية الأزمة سلميًا

دعت مصر جميع الأطراف في غينيا إلى ضبط النفس وتسوية الأزمة سلميًا، إثر الانقلاب العسكري واحتجاز رئيس البلاد «ألفا كوندي».
 
جاء ذلك وفق بيان لوزارة الخارجية، غداة إلقاء القبض على رئيس غينيا «ألفا كوندي»، وحل الحكومة، ووقف العمل بالدستور في البلاد.
 
وأكدت مصر «متابعتها عن كثب ‏وببالغ الاهتمام التطورات المتسارعة التي تشهدها جمهورية غينيا، والمنعطف الخطير الذي آلت ‏إليه الأزمة الراهنة في البلاد».
 
كما دعت «جميع الأطراف في غينيا إلى ضبط النفس والالتزام بالطرق السلمية والحوار؛ لتسوية الأزمة للوصول بالبلاد إلى بر الأمان»، حسب البيان ذاته.
 
والأحد، أعلنت قوات خاصة تابعة للجيش الغيني، عبر مقطع فيديو انتشر على منصات التواصل، القبض على الرئيس «كوندي» وحل الحكومة ووقف العمل بالدستور، قبل بث مقطع فيديو آخر للرئيس مقبوضًا عليه.
 
وأوضحت وزارة الدفاع، في بيان، أن «المتمردين أثاروا الرعب» في العاصمة كوناكري قبل السيطرة على القصر الرئاسي، غير أن «الحرس الرئاسي مسنودًا بقوات الدفاع والأمن، والقوات الموالية والجمهورية، احتووا التهديد وصدوا مجموعة المعتدين».
 
وبينما يسود الغموض بشأن تطورات الوضع في كوناكري، ندد الأمين العام للأمم المتحدة «أنطونيو غوتيريش»، بشدة بأي استيلاء على السلطة بقوة السلاح في غينيا.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020