شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مباحثات مصرية أممية لتوفير مناخ ملائم لإحياء مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والاحتلال

بحثت مصر والأمم المتحدة ،الخميس، سبل توفير مناخ ملائم لإحياء مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والاحتلال الإسرائيلي.

جاء ذلك خلال لقاء عقده وزير الخارجية سامح شكري، مع المبعوث الأممي الخاص لعملية السلام بالشرق الأوسط تور وينسلاند بالقاهرة.

وذكر بيان لوزارة الخارجية، أنه جرى خلال اللقاء «تبادل الرؤى إزاء تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، وضرورة التوقف عن أية إجراءات من شأنها الإضرار بفرص تحقيق السلام».

وأضاف أن المباحثات «تطرقت كذلك إلى أهمية مواصلة المساعي الرامية إلى توفير المناخ الملائم لإحياء المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي».

وشدد الجانبان، على «ضرورة توافر إرادة حقيقية تستهدف التحرك الجديّ في هذا المسار، بالتنسيق مع الأطراف الإقليمية والدولية المعنية، بما يُساهم في الدفع قُدمًا بمسار السلام».

ونقل البيان عن شكري قوله، إن «تحقيق ذلك يأتي استنادًا إلى مبدأ حل الدولتين ومقررات الشرعية الدولية وصولاً إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من يونيو «1967» وعاصمتها القدس الشرقية».

فيما أعرب وينسلاند، بحسب البيان نفسه، عن «تقديره لما تبذله مصر من جهود للدفع باستئناف عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، ومبادرة إعادة إعمار قطاع غزة».

والمفاوضات بين فلسطين والاحتلال الإسرائيلي متوقفة منذ أبريل 2014، جراء رفض السلطات الإسرائيلية وقف الاستيطان والإفراج عن أسرى قدامى وتنصلها من خيار حل الدولتين، المستند إلى إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020