شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

المدعي العام الفرنسي يفتح تحقيقا جنائيا حول تواطؤ باريس في قمع مدنيين مصريين

أعلن الادعاء العام في فرنسا فتح تحقيق جنائي إثر كشف وسائل إعلام أسرارا دفاعيّة وطنيّة تتعلّق بتواطؤ فرنسا مع مصر في شن ضربات ضد مدنيين.

وتتعلق الأسرار الدفاعية التي كشف عنها موقع التحقيقات الاستقصائية «ديسكلوز»، في وقت سابق، بعملية نفذتها المخابرات الفرنسية في مصر تحت ذريعة مكافحة الإرهاب.

وقال مكتب المدعي العام في باريس إنه تم فتح تحقيق جنائي في القضية، بحسب ما نقل موقع قناة «فرانس 24»، اليوم السبت.

وفُتح في 26 نوفمبر تحقيق أولي في قضية إفشاء أسرار دفاع وطني وكشف هويات عسكريين، وعُهِد به إلى دوائر متخصصة، وفق فرانس 24.

ويشمل التحقيق كشف هويات عناصر في أجهزة الاستخبارات.

وفي 21 نوفمبر الماضي، كشف تحقيق استقصائي نشره موقع «ديسكلوز» عن تواطؤ الاستخبارات الفرنسية مع الجيش المصري في توجيه ضربات جوية ضد المدنيين في مصر بين عامي 2016 و 2018.

وقال الموقع إنه حصل على مئات الوثائق الرسمية الفرنسية السرية التي تكشف عن انتهاكات ارتكبت خلال مهمة «سيرلي» التي نفذتها المخابرات الفرنسية في مصر.

وذكر التحقيق أن مهمة سيرلي انحرفت عن مسارها الأصلي، وهو مراقبة الأنشطة الإرهابية، لصالح حملة من عمليات الإعدام التعسفي من قبل دولة مصر، مشيرا انه تم إبلاغ مكتب الرئاسة الفرنسية بها باستمرار لكنه لم يحرك ساكنا.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020