شبكة رصد الإخبارية

الإخوان: نطالب بالتحقيق باختطاف مواطن من طائرة بمطار الأقصر

طالبت جماعة الإخوان المسلمين، بالتحقيق في اختطاف مواطن من مطار الأقصر مؤكد أنها تدين اختطاف المواطن المصري حسام منوفي سلام، والطريقة التي اعتقل بها.

وأوضحت أنه “اعتقل من داخل إحدى الطائرات المدنية التي هبطت اضطراريا بمطار الأقصر وفق بيان الشركة السودانية المشغلة للطائرة، وهي طريقة أقرب إلى الاختطاف وتخالف قوانين الطيران الدولي”.

وطالبت الجماعة “منظمات الطيران الدولي بالوقوف على حقيقة هذه الحادثة والتحقيق فيها وكشف ملابساتها”.

في المقابل، أفادت صحيفة “أخبار اليوم” الحكومية، بأن سلام “قيادي إرهابي يتبع حركة حسم الإرهابية”.

وأضافت عبر موقعها الإلكتروني السبت، بأنه “مدان بالسجن بالمؤبد (25 عاما) غيابيا في القضية رقم 64 لسنة 2017، المعروفة إعلاميا بمحاولة اغتيال النائب العام المساعد زكريا عبد العزيز ومتهم في اغتيال العميد بالجيش عادل رجائي”.

وأوضحت الصحيفة، أن “طائرة انطلقت من السودان هبطت اضطراريا في مطار الأقصر الدولي، وتم القبض عليه في عملية أمنية أطلق عليها الصيد الثمين”.

​​​​​​​وظهرت حركة “حسم” بمصر في 2014، حيث تبنت عمليات اغتيال وهجمات ضد الشرطة والقضاء، ونفت الإخوان في أكثر من بيان صلتها بالحركة، بينما أدرجتها واشنطن في يناير 2021، على قائمتها للإرهاب العالمي.

والجمعة، أكدت شركة “بدر” للطيران السودانية (خاصة) في بيان، “توقيف السلطات المصرية حسام منوفي سلام الذي كان يستقل إحدى طائراتها المتجهة من السودان إلى إسطنبول، إثر هبوطها الاضطراري نتيجة إنذار كشف دخان في أقرب مطار والذي كان مطار الأقصر”.

وذكرت الشركة، أنها “اكتشفت أن الإشارة خاطئة وأرسلت الطائرة لمركز الصيانة في أوروبا لإعادة نظام الإنذار لوضعه الطبيعي وقررت إرسال طائرة بديلة لنقل الركاب”.

ولفتت إلى أن “الصعود إلى الطائرة البديلة يجعل سلطات مصر جزءا من إجراءات السفر وفق لوائح الطيران، وهو ما أدى إلى توقيف الراكب”.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020