شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

صحف فرنسية: باريس تطرد لاجئين أفارقة وأفغان وتستبدلهم بأوكرانيين

قال موقع ميديابارت (Mediapart) الفرنسي إن العشرات من اللاجئين الأفارقة والأفغان كان قد تم إيواؤهم في منطقة إيسون قرب باريس، قامت السلطات بطردهم لاستقبال لاجئين أوكرانيين مكانهم.

وحسب الموقع فمعظم المطرودين من غينيا ومالي وأفغانستان والشرق الأوسط، حيث سيلقون بالشارع في نهاية الأسبوع، لإعطاء مكانهم للاجئين من أوكرانيا.

وفي تقرير  لموقع  (Mediapart) الفرنسي أكد إن الشباب الأجانب في مركز الإيواء بإيسون، قد وصلتهم تعليمات قبل أسبوعين، تقول بإمكان إعادتهم إلى الشارع قريبا للتعامل مع وصول اللاجئين الأوكرانيين الوشيك، وبالفعل تم إبلاغهم بضرورة الإخلاء من مراكز سكنهم قبل نهاية الشهر.

وقال  عدد من الشباب اللاجئين المقيمين في مركز اللجوء قيل لنا إنه سيتم طردنا  ..وفي نفس الوقت نرى  في اليومين الماضيين وصول  العديد من اللاجئين الأوكرانيين.

يقول أحد اللاجئين في المركز للموقع واسمه عمر (17 عاما)  وصل إلى فرنسا في يوليو 2021 ويدعي أنه لم يكن لديه أي للبحث عن سكن  نمنا لعدة أسابيع تحت الجسر في الشوارع. لقد عشنا دائمًا في مشردين في الشارع مًنذ وصولنا لفرنسا وتقديم اللجوء وانتظرنا فرصة للحصول على سكن ، هذا هو المنزل الوحيد الذي لدينا في فرنسا والآن يطالبونا الخروج منه لاستقبال لاجئين أوكرانيين.

ويضيف عمر أخبرونا أن المسئولين هنا يريدون طردنا منذ فترة طويلة، و ما فهمناه هو  انه يجب إفساح المجال للأوكرانيين حيث وصل كثير  من الأوكرانيين إلى المركز في حافلات، أما بالنسبة لنا فما الحل ؟ لا يوجد حل إلا العودة للشارع”.

وقد أكدت مقاطعة إيسون الفرنسية طرد الشباب، ولكنها قدمت تفسيرا مختلفا، وقالت ليس السبب في استقبال اللاجئين الأوكرانيين إذ أوضحت أن هؤلاء المهاجرين الشباب قد تم قبولهم في موقعين، ولكن دعمهم بموجب المساعدة الاجتماعية  تم رفضه ولم نعترف بأنهم شباب قاصرون، والطعون التي قدموها لا تخولهم الدعم، لذلك فهم بالغون ويخضعون للقانون العام فيجب الخروج من مراكز لجوئنا والبحث عن فرصة في مراكز أخرى .

الجدير بالذكر ان سكن اللاجئين البالغين في فرنسا يحتاج لوقت طويل للحصول على فرصة سكن وقد لا تجد أي فرصة لشهور طويلة أن كان ملف لجؤك في مدين فرنسية كبيرة مثل باريس



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020