شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الحكومة تدعو مستثمرين سعوديين لإقامة «منتجعات» على أنقاض المصانع المغقلة

دعا وزير قطاع الأعمال هشام توفيق، مجموعة من المستثمرين السعوديين إلى بناء «منتجعات سكنية»، ومولات تجارية، على أنقاض المصانع التي قامت الوزارة بتصفيتها.

جاءت هذه الدعوات على ضوء توقيع البلدين اتفاقيات استثمارية مؤخراً بقيمة تجاوزت 7 مليارات دولار، ضمن مخطط عبد الفتاح السيسي للتوسع في بيع أصول الدولة لمستثمري الخليج، من أجل توفير ما مجموعه 40 مليار دولار على مدى 4 سنوات.

وعرض وزير قطاع الأعمال، الإثنين، عددا من “الفرص الاستثمارية” في مجال التطوير العقاري على وفد من رجال الأعمال والمستثمرين السعوديين، على هامش الملتقى العقاري الثاني المصري السعودي، مؤكدا “عمق وقوة العلاقات بين القاهرة والرياض، وحرص مصر على تعزيز التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات”.

وتضمنت الفرص المطروحة مدينة “نيو هليوبوليس” في شرق القاهرة، وأرض “هليوبارك” الواقعة على طريق (القاهرة – السويس) بالقرب من العاصمة الإدارية الجديدة، ومتنزه حديقة الميريلاند وقصر غرناطة في حي مصر الجديدة، بالإضافة إلى قطعة أرض بمساحة 32 فدانا تابعة لشركة الدلتا للصلب بمنطقة مسطرد، وأرض شركة الحديد والصلب في حلوان بمساحة 6 ملايين متر، التي تم إغلاقها بعد 67 عاماً من إنشائها.

كما طرح توفيق أرض فندق “سافوي” التاريخي في مدينة الأقصر (جنوب)، ومساحات “غير مستغلة” للكثير من محالج القطن تصلح كمراكز لوجستية في المحافظات، فضلا عن فرص للاستثمار في قطاع الفنادق، ومنها إعادة إحياء فندق “غراند كونتيننتال” التاريخي في القاهرة الخديوية، وطرح حصة تراوح ما بين 20% و30% من الفنادق المتميزة في مدن القاهرة والإسكندرية وأسوان والأقصر.

وأضاف توفيق، في كلمة له، أن هناك فرصا متميزة أيضا للمستثمرين السعوديين في مجال الزراعة والإنتاج الحيواني بمزرعة شركة جنوب الوادي في منطقة توشكى، والتي تضم محجراً بيطريا، وواحدا من أكبر المجازر الآلية في مصر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020