شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

محافظ البنك المركزي: الظروف الحالية “مستمرة” والجنيه ارتفع أمام اليورو والليرة التركية

قال محافظ البنك المركزي حسن عبد الله، خلال كلمته ضمن فعاليات المؤتمر الاقتصادي الأحد، إن “الظروف الحالية شكلها قاعدة، والمحللين السياسيين بيقولوا إن مافيش انفراجة قريب”، في إشارة إلى اﻷوضاع الاقتصادية العالمية والمحلية الراهنة.

وانطلقت صباح الأحد فعاليات المؤتمر الاقتصادي المصري، مصر 2022، بحضور عبد الفتاح السيسي، ومن المقرر أن تستمر الجلسات حتى اليوم.

وتنظم الحكومة المؤتمر الاقتصادي لبحث أوضاع ومستقبل الاقتصاد المصري، في ظل ما تشهده البلاد مؤخرًا من ارتفاع كبير في أسعار السلع وخاصة السلع الغذائية، وتراجع سعر صرف الجنيه أمام الدولار.

وتحدث محافظ البنك عن إنشاء “مؤشر الجنيه المصري” لقياس مستوى سعره أمام العديد من العملات الأخرى والذهب.

وقال “نحن لسنا دولة مصدرة للبترول، لذلك يجب تغيير ثقافة ارتباط العملة المحلية بالدولار”.

وتراجع الجنيه أمام الدولار بمستوى قياسي، وتحدث محافظ البنك المركزي تحدث عن ارتفاع العملة المحلية أمام عملات أخرى مثل اليورو والجنيه الإسترليني.

وذكر محافظ البنك خلال حديثه “عملتنا زادت على الليرة التركية 100%، لكن الناس لا ترى ذلك”.

ويشارك في فعاليات المؤتمر الاقتصادي، 21 جهة محلية ودولية، إضافة إلى مجموعة من كبار الاقتصاديين والخبراء المتخصصين، بهدف التوافق على خارطة الطريق الاقتصادية للدولة خلال الفترات المقبلة، واقتراح سياسات وتدابير واضحة تسهم في زيادة تنافسية ومرونة الاقتصاد المصري، فضلًا عن الإعلان عن عدد من الحوافز لقطاع الصناعة والمصدرين لتحقيق المستهدفات القومية، بحسب ما أُعلن عن المؤتمر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020