شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الرئاسة والأزهر يدينان تفجير إسطنبول الإرهابي

أدان السفير أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأشد العبارات، حادث “التفجير الإرهابي”، الذي وقع بمدينة إسطنبول التركية، وأسفر عن وقوع ضحايا ومصابين.

وقال المتحدث باسم الخارجية، في بيان صحفي، الأحد: “خالص تعازي جمهورية مصر العربية لذوي الضحايا والشعب التركي الصديق والجمهورية التركية، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين”.

وشدد أبو زيد، على موقف مصر الثابت الذي يرفض جميع أشكال العنف والإرهاب، مهما كانت مسبباته، داعياً جميع دول العالم إلى التضامن في مواجهة هذه الظاهرة البغيضة وتجفيف منابع دعمها ماديا أو فكرياً أو بأي شكل من الأشكال.

ومن جانبه أدان الأزهر الشريف بأشد العبارات التفجير الإرهابي الذي وقع أمس الأحد، في مدينة إسطنبول التركية، وأسفر عن سقوط عدد من القتلى والمصابين.
وأعرب الأزهر – في بيان اليوم – عن تضامنه مع تركيا في مصابها الجلل، مشددا على أن استهداف المدنيين إفساد في الأرض، وتجرد من كل القيم الدينية والإنسانية.
وتقدم الأزهر بخالص العزاء إلى الشعب التركي، وإلى أسر الضحايا، سائلًا المولى -عز وجل- أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ومغفرته، وأن يسكنهم فسيح جناته، وأن يرزق أهليهم وذويهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020