شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الدعوة السلفية:دخول الإسلامين في مواجهة مع الشعب والجيش خاسرة

الدعوة السلفية:دخول الإسلامين في مواجهة مع الشعب والجيش خاسرة
قال شريف طه عضو الهيئة العليا لحزب النور توضيحًا للبيان الذي اصدرتة الدعوة السلفية التي طالبت بانتخابات...

قال شريف طه عضو الهيئة العليا لحزب النور توضيحًا للبيان الذي اصدرتة الدعوة السلفية التي طالبت بانتخابات رئاسية مبكرة، أن الدعوة لانتخابات رئاسية عن طريق الاستفتاء لانه لا سبيل لذلك في الدستور الا عن هذا الطريق مشير إلي أن  البديل عن ذلك هو ان يقوم الجيش بإعلان دستوري ( وهذا أمر متوافق عليه من جميع مؤسسات الدولة من جيش ومخابرات وامن قومي ) وهو ما يعني سقوط كل شئ والرجوع لنقطة الصفر وخسارة كل المكتسبات( وهذه معلومات وليست تحليلات).

 

وأكد طه أن دخول التيار الإسلامي في مواجهة مع عموم الشعب فضلا عن الجيش هي مواجهة خاسرة معلومة العواقب وللأسف لا يتعلم البعض من تجارب الزمن، ومن يظن ان التيار الاسلامي يمكنه ان يواجه شعبا بأجمعه فهو واهم.

 

وقال طه أن الصدام مع الشعب او الجيش يعني دماء بلا فائدة وسيسقط الرئيس بعدها لا محالة فضلا عن الخسارة الدعوية في الشارع التي قد تمتد عقودا

 

و أوضح طه أن البيان ترك ترتيب الاحداث للتفاوض والتحاور وان كنا نري ان الامثل هو تغيير الحكومة ثم الانتخابات النيابية ثم الانتخابات الرئاسية المبكرة.

 

وقال طه أن من يظن انه يمكن بقاء الرئيس علي جثث وأشلاء ودماء المصريين فهو لا يعرف طبيعة الشعب المصري ولا يقدر عواقب الامور جيدا وإذا كان الشعب قد نفر من الاسلاميين بسبب أحداث العنف الي جرت في العقود السابقة فهل نكرر التجربة ؟ وللعلم فإنه في حالة الصدام سينحاز الشعب بأجمعه للجيش وسيكون انتحار سياسي ودعوي.

 

 

 

 

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية