شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

التحالف الوطني ببور سعيد للشرطة: احقنوا دمائنا نحقن دمائكم

التحالف الوطني ببور سعيد للشرطة: احقنوا دمائنا نحقن دمائكم
أصدر التحالف الوطني لدعم الشرعية ببور سعيد اليوم الثلاثاء بيان شديد اللهجة بمناسبة عيد الشرطة، حيث وجه التحالف تحذير لقوات...
أصدر التحالف الوطني لدعم الشرعية ببور سعيد اليوم الثلاثاء بيان شديد اللهجة بمناسبة عيد الشرطة، حيث وجه التحالف تحذير لقوات شرطة الانقلاب و البلطجيه بالتوقف عن الاعتداء علي رافضي الانقلاب العسكري.
 
وقال التحالف في بيانه الي افراد الشرطة " لا نظنكم نسيتم ما كان منكم يوم الثامن والعشرين من يناير 2011 م .. ولا نظنكم نسيتم ما كان منا بعد تنحي مبارك من حماية لكم ومعاونة على استعادة ثقتكم بأنفسكم ومعاودة العمل مرة أخرى .. وكنا نظن وقتها أنكم وعيتم الدرس وتعلمتم من أخطائكم ولكن يبدو أنكم مُصِرُّون على تكرار أخطاء الماضي .. وماضون في تنفيذ نفس السيناريو البغيض الذي تعاملتم به مع أبناء وطنكم على مدار أكثر من ثلاثين عاما!"
 
و تابع البيان "فإننا نحذركم تحذيرا أخيرا.. لن نرحمكم كما لم ترحموا الوطن الدامي على ايديكم.. لن نرحم ذويكم كما لم ترحموا ذوينا .. ولن نراعي حرماتكم كما لم تراعوا حرماتنا .. ولن نسكت على جرائمكم وسنرد عليها، فاتقوا الله في ذويكم قبل أبناء وطنكم .. واحقنوا دمائنا نحقن دمائكم .. والزموا بيوتكم (التي نعرف عناوينها) تسلمون أنتم وأهاليكم وأولادكم وممتلكاتكم من بطشنا .. ولا تصدقوا وعود قياداتكم في الداخلية ولا وعود قيادات الجيش الذين يضحون بكم ويضعونكم في (مواجهة المدفع) بينما هم في ثكناتهم آمنون!!".
 
و تابع التحالف رسالته الي امن وصفهم بالبلطجية والمواطنون غير الشرفاء "اعلموا أنكم ستكونون في المستقبل القريب جدا كبش الفداء الذي يضحي به الجميع .. لا الشرطة ستحميكم .. ولا الجيش سيدافع عنكم ..ولا نحن سنرحم من يسقط منكم في أيدينا .. فأنتم لا ثمن لكم عندهم، هل نسيتم ما كان يُفعل بكم في أقسام الشرطة على يد الضباط الذين يصدرونكم اليوم لمواجهتنا ويعدونكم بالحماية؟؟!!".
 
و ختم البيان رسالته قائلا ومن يلزم بيته ويكف يده عنا ففي الوطن الجديد متسع له ليحيا معنا حياة كريمة نرعاه بها هو و افراد عائلته. وقد اعذر من انذر 


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020