شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الجارديان: السيسي على دراجته لعلاج زيادة دعم الوقود.. ومحيط الخصر

الجارديان: السيسي على دراجته لعلاج زيادة دعم الوقود.. ومحيط الخصر
انتقدت صحيفة ذا جارديان البريطانية سباق السيسي للدراجات، واصفة الصور التي روجها الإعلام المصري للسباق...

انتقدت صحيفة ذا جارديان البريطانية سباق السيسي للدراجات، واصفة الصور التي روجها الإعلام المصري للسباق بأنها سريالية، يظهر فيها السيسي من دون خوذة، على رأس مجموعة كلها من الذكور، وهو يقودهم كبائع متجول ينفخ في المزمار، عبر شوارع القاهرة.

 

 وفي سخرية واضحة عنونت الصحيفة: السيسي على دراجته لعلاج زيادة دعم الوقود.. ومحيط الخصر في مصر.

 

وبحسب الجزيرة التي نقلت قول الجارديان؛ في إشارة إلى أن جو مصر الحار وزحامها المروري لا يسمحان بالاستجابة لدعوة ركوب الدراجات.

وقالت ذا جارديان في عنوان آخر: "الرئيس يحث المصريين على مزيد من ركوب الدراجات، بقيادته قافلة من الذكور حول القاهرة في الفجر، تجنبا للزحام المروري سيء السمعة والحر".

 

وقوبلت خطوة السيسي بشيء من الذهول، حيث ينظر إلى القاهرة على وجه الخصوص، وكأنها الجحيم بالنسبة لأولئك الذين يقودون دراجاتهم الهوائية، فحرارة الجو يمكن أن تصل إلى 46 درجة مئوية (116 فهرنهايت)، لكنه استقبل بشكل طبيعي من قبل مجموعة صغيرة، راحت تتزايد، من راكبي الدراجات.

 

وفي تأكيد آخر على أن جولة السيسي بالدراجة كانت مجرد "استعراض" غير قابل للتطبيق على نطاق واسع، أشارت "ذا جارديان" إلى سوء حالة الطرق في مصر والمعدل المرتفع لحوادث الطرق فيها (نحو 20 ضعفا من نظيره في بريطانيا) حيث قالت الصحيفة: وفقا لمنظمة الصحة العالمية، هناك 42 شخص يموتون سنويا جراء حوادث الطرق من كل 100 ألف في مصر، مقابل 2.75 فقط في بريطانيا. ولا توجد حارات خاصة بالدراجات (على الطرق)، وسائقو السيارات نادرا ما يلتزمون بالحرة التي يسيرون فيها أو بعلامات الطرق، وعلى المشاة أن يتقدموا خطوة في مسار حركة السيارات لإجبارها على السماح لهم بعبور الطريق.

 

وقالت الصحيفة البريطانية: "بشكل عام، عدد قليل جدا من الركاب يعتمدون على الدراجات، وهم يعانون مواجهة الخطر وعدم وجود البنية التحتية. أيضا فإن هناك بلاغات متكررة من راكبات الدراجات (الإناث) بشأن تعرضهن للتحرش من المارة".



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية