شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

أزمة البنزين تنتشر في محافظات الجمهورية.. والانقلاب عاجز

أزمة البنزين تنتشر في محافظات الجمهورية.. والانقلاب عاجز
تزايدة حدة أزمة البزنين في عدد من محافظات الجمهورية وسط فشل حكومة الانقلاب في  إحتواء الأزمة، التي تتفاقم بشكل مستمر...
تزايدة حدة أزمة البزنين في عدد من محافظات الجمهورية وسط فشل حكومة الانقلاب في  إحتواء الأزمة، التي تتفاقم بشكل مستمر ويومي.
 
في محافظة "الغربية"  تعاني مدينة ومركز سمنود من انخفاض حاد في مواد الطاقة وخاصة البنزين ، الامر الذي ادى انتشارالطوابير امام محطات البنزين؛ حيث يوجد شحة في بنزين "٨٠ " وذلك للتنافس الشديد للحصول عليه من قبل سائقى الدراجات البخارية ، والتوكتوك ، وكذلك السيارات الملاكي.
 
وباستطلاع أراء بعض المواطنين في الطوابير أمام المحطة يقول المواطن (س.ع ) :- " مش لاقيين بنزيل ٨٠ خالص ، وبيجي في محطة واحدة لو جه واول ماييجي الطابور يقف وياتلحق يامتحلقشي ".
 
كما يقول احد المواطنين (م.خ ) :- ذهبت بعد احدى الاشتباكات لنقطة الشرطة لعمل محضر واشتكي الا اني لم القى تجاوبا من المسؤلين .
 
وفي نفس السياق في محافظة "الشرقية" يوجد إزدحام شديد أمام أغلب محطات البنزين في المحافظة ، وسط حالات غضب تسود السائقين والمواطنين ، بسبب غلاء أسعار البنزين، وتضيعة الوقت في الطوابير للحصول علي البنزين .
 
وكذلك الحال في محافظة "البحيرة "، حيث تفاقمت ازمة السولار في محطات بنزين "حوش عيسى"  و"الغايش" و"صقر"، وسط حالات من الغضب والاستياء تسود المواطنين بسبب غلاء أسعار البنزين، وعدم توفر بعض الأنواع ، والذي يدع المجال لعمل السوق السوداء .


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية