شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الهلباوي جنبًا إلى جنب مع الفلول على قائمة “الاستقلال”

الهلباوي جنبًا إلى جنب مع الفلول على قائمة “الاستقلال”
أعلن كمال الهلباوي، القيادي السابق في تنظيم الإخوان الدولي، انضمامه لقائمة "تيار الاستقلال"، للترشح للانتخابات البرلمانية القادمة، ضاربًا بنضاله وتاريخه السياسي الطويل عرض الحائط.

أعلن كمال الهلباوي، القيادي السابق في تنظيم الإخوان الدولي، انضمامه لقائمة “تيار الاستقلال”، للترشح للانتخابات البرلمانية القادمة، ضاربًا بنضاله وتاريخه السياسي الطويل عرض الحائط.

ومؤسس تيار الاستقلال هو المستشار أحمد الفضالي، صاحب المقطع المصور الشهير، الذي يوضح علاقته ببلطجية موقعة الجمل، إذ يظهر المقطع المصور، الفضالي، وهو بصحبة البلطجية أعلى كوبري 6 أكتوبر، قبيل هجومهم على المعتصمين في ميدان التحرير.

كما كشفت جريدة التحرير عن مفاجأة أخرى، تجعل منه متهمًا في قضية انتحال، إذ صرح عبدالل فتحي، وكيل نادي القضاة، أن الفضالي ليس مستشارًا، مشددًا على ضرورة معاقبته لانتحاله صفة المستشار.

وفيما يبدو منه قبولًا لهذا، ودون اعتراض حتى على فتح التيار بابه لأعضاء الحزب الوطني المنحل، أن يشاركوا في قائمته؛ يقرر “الهلباوي”، المشاركة عبر تلك القائمة. كما شارك في الدعاية المبكرة للقائمة، والتي كلفت أموالًا طائلة، تساءل عن القيادي العمالي، كمال أبوعيطة، بقوله: “لا أعلم من أين يأتي تيار الاستقلال بأمواله!”.

أحد المعلقين على صفحة كمال الهلباوي، على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، تساءل قائلًا: “متى تعود إلى ميادين الثورة، بدلًا من مشاركة الفلول؟”، لكن أحدًا لم يجبه، ولا أحد يعلم.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020