شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

كاتب إسرائيلي: السيسي شريكنا في محاربة حماس والإرهاب

كاتب إسرائيلي: السيسي شريكنا في محاربة حماس والإرهاب
قال الكاتب الإسرائيلي آفي إيسكروف، إن قرار محكمة الأمور المستعجلة باعتبار حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، "منظمة إرهابية"؛ هو بمثابة إعلان من القاهرة للحرب على الحركة في قطاع غزة

قال الكاتب الإسرائيلي آفي إيسكروف، إن قرار محكمة الأمور المستعجلة باعتبار حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، “منظمة إرهابية”؛ هو بمثابة إعلان من القاهرة للحرب على الحركة في قطاع غزة، ويثبت أن عبدالفتاح السيسي (قائد الانقلاب العسكري)، هو القائد الوحيد الذي يستحق المقارنة برئيس الوزراء بريطانيا الراحل وينستون تشرشل.

وأضاف “إيسكروف”، في مقال له على موقع أوقات إسرائيل timesofisrael – أن السيسي أثبت أنه “رجل الأفعال في محاربة الإرهاب ومحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، وجماعة الإخوان المسلمين”، مشيرًا إلى ما قام به السيسي قبل عدة شهور بخروجه في عملية عسكرية واسعة النطاق في سيناء، لمحاربة ما أسماه بالإرهاب، وحماية إسرائيل.

ولفت الكاتب الإسرائيلي اليميني، أن حرب السيسي في سيناء، قد تستمر لسنتين أو 3 سنوات، منوهًا أيضًا، إلى الضربة الجوية المصرية في الأراضي الليبية. وأوضح “إيسكروف”، إلى أن السيسي والمقربين منه، “لم يستطيعوا فهم مغزى الحرب التي شنتها إسرائيل على ضد حماس الصيف الماضي، لكن بعد حكم المحكمة الأخير، فقد أدركت القيادات في القاهرة، أن العد الحقيقي لمصر يجلس في غزة، وأن أصدقائها هم القابعون في تل أبيب، ويشاركون مصر حربها على الإرهاب”.

واعتبر الكاتب الإسرائيلي، أن وجود قائد الانقلاب العسكري، على سدة الحكم في مصر، هو السبب الرئيسي في معاملة حماس باعتبارها منظمة إرهابية، مؤكدًا أن قرارًا كهذا، ما كان ليصدر لو أن أحدًا غير السيسي يحكم مصر. وأخذ “إيسكروف” في الإعراب عن توقعاته بشأن الخطوات القادمة من الجهة المصرية، بعد قرار اعتبار حماس تنظيمًا إرهابيًا، متسائلًا: “هل سيتم ترحيل مسؤولي حماس من مصر؟ أم هل ستخفض المخابرات المصرية علاقاتها القوة مع حماس، وإنهاء فعالية قدرتها على التوسط بين الحركة وإسرائيل؟”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020