شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالفيديو.. إعلام السيسي ينقسم حول قضية تجريد مسيحية من ملابسها

بالفيديو.. إعلام السيسي ينقسم حول قضية تجريد مسيحية من ملابسها
اختلف إعلاميو السيسي حول واقعة تجريد سيدة مسنة، بأبو قرقاص بالمنيا، من ملابسها والتشهير بها عقب شائعة وجود علاقة بين شاب مسيحي وسيدة مصرية، ففي الوقت الذي اعتبر فيه مقدم البرامج أحمد موسى أن القضية قضية شرف، حمل آخرون الدولة

اختلف إعلاميو السيسي حول واقعة تجريد سيدة مسنة، بأبو قرقاص بالمنيا، من ملابسها والتشهير بها عقب شائعة وجود علاقة بين شاب مسيحي وسيدة مصرية، ففي الوقت الذي اعتبر فيه مقدم البرامج أحمد موسى، المقرب من أجهزة الأمن الوطني، أمن الدولة سابقًا، أن القضية قضية شرف، حمّل آخرون الدولة والأزهر المسؤولية، وطالب آخرون بالتهدئة وحل الأزمة.

أحمد موسى: ثمن الشرف في الصعيد

وعلق “موسى” على رواية  الأنبا “مكاريوس”، أسقف المنيا، الذي أكد أن الأزمة التي حدثت في إحدى قرى محافظة المنيا جاءت نتيجة شائعات بعلاقة مسيحي بمسلمة، مشيرًا إلى أن أهل السيدة هجموا على منازل المسيحيين قائلًا: “لو كان ده حصل يبقى موضوع شرف. وانت عارف تمن الشرف عندنا في الصعيد إيه؟”.

وقال “مكاريوس”، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “على مسؤوليتي” عبر فضائية “صدى البلد”، مساء الأربعاء، إن العنف الذي تم ضد المسيحيين يشجع على تكرار غيرهم له، مشددًا على أن المسيحيين لا يهاجمون المسلمين بهذا الشكل حتى لو تعرضوا لأزمة.

وأشار إلى أن الأزمة تتعدى البعد الوطني والديني لأنها تمثل بعدًا قيميًا لأن ما حدث لا يمكن السكوت عليه، وإن كان حدث خطأ فيجب التعامل معه بشكل مختلف.

وأكد “موسى” أن هناك من يحاول إثارة أزمة بين المسلمين والمسيحيين بقرية الكرم بمحافظة المنيا، مناشدًا المواطنين بالحذر ولا يمنحون الفرصة للوقيعة أو الفتنة بين المسلمين والمسيحيين في المنيا.

خالد تليمة: يضع هيبة الدولة في التراب

واستنكر مقدم البرامج خالد تليمة، واقعة تجريد سيدة مسنة بأبو قرقاص بالمنيا من ملابسها، والتشهير بها عقب شائعة وجود علاقة بين شاب مسيحي وسيدة مصرية، قائلًا: شيء مجرد من النخوة والإنسانية والهيبة، وأسوأ خبر يمكن أن نسمعه في حياتنا، مضيفًا “إن ترك المنابر حتى الآن بتصريح من الأمن بتغليف وزارة الأوقاف، لياسر برهامي ومن على شاكلته، يجعل ما يحدث أمرًا طبيعيًا”.

وأوضح “تليمة”، خلال تقديمه برنامج “صباح أون” عبر فضائية “أون تي في”، اليوم الخميس، أن هذا الحادث يضع الدولة المصرية على المحك وهيبة الدولة المصرية بقت في التراب، مشددًا على أن الضغط على أسقف المنيا لنفي الواقعة عقلية لا تريد إيجاد حل لهذه الكارثة، مشددًا على أن حل هذا الأمر غير مُجدٍ أن يترك للأمن.

وتابع “تليمة”، منتقدًا تصريح محافظ المنيا بقوله “متكبروش الموضوع”: “لو دي أمك هاتقول كده”.

خالد صلاح: يجب تدارك الأمر

وحذر مقدم البرامج خالد صلاح، المقرب من أجهزة الأمن الوطني، أمن الدولة سابقًا، من تفاقم حادث المنيا وتحوله إلى فتنة طائفية بين أهل المنيا، قائلًا: “بعد فشل الإرهاب بدأ التخطيط لإثارة الفتن في مصر”، على حد قوله.

وأضاف، في برنامجه “على هوى مصر”، المذاع على فضائية “النهار”، أن هناك أزمة نشبت بين عائلتين بعد تجريد سيدة مسنة من ملابسها والسير بها أمام الناس، وذلك على إثر شائعات ترددت عن علاقة بين رجل مسيحي، وربة منزل مسلمة.

وتابع أنه لا بد من تدارك الأمر قبل أن يتفاقم في المنيا من أجل الوطن ومن أجل مصر.

نهاوند سري: الأزهر هو المسؤول

واستنكرت مقدمة البرامج نهاوند سري، واقعة تجريد سيدة مسنة مسيحية بالمنيا من ملابسها والتشهير بها، عقب شائعة وجود علاقة بين شاب مسيحي وسيدة مسلمة، قائلة: “إيه اللي بيحصل ده؟، دي قبل أي حاجة مفكروش أنها في مكان والدتهم”.

وأكدت “سري”، خلال تقديمه برنامج “صباح أون” عبر فضائية “أون تي في”، اليوم الخميس، أن مؤسسة الأزهر المسؤولة عن تجريد مسنة مسيحية من ملابسها، لافتة إلى أن وجود هذا الفكر المتطرف بتجريد مسنة من ملابسها والتشهير بها اعتقادًا منهم أنهم يُدافعون عن الدين مسؤولية الأزهر في تجديد الخطاب الديني الذي تحدثوا عنه مرارًا وتكرارًا.

الإبراشي: يجب تدخل الحكماء وتنفيذ القانون

ومن جانبه، قال مقدم البرامج وائل الإبراشي، المقرب من أجهزة الأمن الوطني، أمن الدولة سابقًا، إن هذا الحادث هو حادث اجتماعي يحدث ويتكرر كثيرًا، وقد عانينا كثيرًا من أحداث فتنة بسبب مواقف مشابهة من الطرفين؛ حيث يستهدف البعض إشعال الفتنة الطائفية من الطرفين المسلميين والمسيحيين.

وأضاف “الإبراشي”، خلال برنامجه “العاشرة مساءً” على قناة “دريم”، أن البطء الشديد من الدولة في التدخل وحسم الموقف هو ما يشعل الموقف، ويجب على رجال الدين من الطرفين أن يتدخلوا، فليس تعرية السيدة ينصر الإسلام أو يهزم المسيحية.

وأكد “الإبراشي” على ضرورة تنفيذ القانون وتدخل الحكماء، فيجب إنهاء القضية لأنه دون تدخل سريع فإن القضية لن تنتهي، وسيستغلها البعض لإشعال الفتنة مرة أخرى.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية