شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالفيديو.. سلطان: وضعوني في ثلاجة البساتين بعد اعتقالي مع صحفيي “رصد”

بالفيديو.. سلطان: وضعوني في ثلاجة البساتين بعد اعتقالي مع صحفيي “رصد”
دخل علينا في المنزل 20 ضابطًا وعسكريًا مسلحين بالرشاشات وأوسعونا ضربًا، ثم نقلونا إلى قسم البساتين وحبسونا في غرفة اسمها الثلاجة، وسميت كذلك لأن المعتقل يظل وضعه مجمدا إلى أن يُعمل له أمر ضبط وإحضار..

قال الناشط السياسي والمعتقل السابق في مصر محمد سلطان حول لحظات اعتقاله الأولي : “كان معي في المنزل الإعلاميون عبد الله الفخراني وسامحي مصطفى وهما من شبكة رصد، ومحمد العادلي مراسل قناة “أمجاد”، والثلاثة متهمون في القضية المعروفة باسم “غرفة عمليات رابعة” وحكم عليهم بالمؤبد، وهم يقبعون حاليًا في سجن العقرب تحت أسوأ الظروف، دخل علينا في المنزل 20 ضابطًا وعسكريًا مسلحين بالرشاشات وأوسعونا ضربًا، ثم نقلونا إلى قسم البساتين وحبسونا في غرفة اسمها الثلاجة، وسميت كذلك لأن المعتقل يظل وضعه مجمدا إلى أن يُعمل له أمر ضبط وإحضار وتلفق له تهمة وتفتح له قضية”.

وأضاف في الجزء الأول من برنامج بلا حدود مع الإعلامي “أحمد منصور”، على قناة الجزيرة: التهم التي وجهها وكيل نيابة أمن الدولة هي الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين، وبث أخبار كاذبة في الخارج تمس أمن الدولة، وهي التهم نفسها التي وجهت لصحفيي الجزيرة، ولم تكن هناك أي إثباتات أو إحرازات.

وأوضح أنه بسبب أن العالم انتفض لقضية صحفيي الجزيرة فإن السلطات القضائية أضافت مرشد الإخوان وأنصار الجماعة إلى القضية التي اتهم هو شخصيًا فيها، وسموها “غرفة عمليات رابعة”، وفصلوها عن قضية الإعلاميين والصحفيين بوصفها قضية إسلاميين .

وتابع سلطان: وكيل النيابة والقاضي في قضية “غرفة عمليات رابعة” لا علاقة لهما بالقانون، وكانوا يقولون للمتهمين: “البلد دي بتاعتنا إحنا”، كنت أعول على نزاهة بعض القضاة، لكن للأسف.. إن القضاة مسيسون ويتلقون الأوامر فقط”.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020