شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

من الجريمة إلى تأييد الإعدام.. 18 محطة في قضية “مذبحة بورسعيد”

من الجريمة إلى تأييد الإعدام.. 18 محطة في قضية “مذبحة بورسعيد”
74 مشجعًا ثأر لهم القضاء بعد خمس سنوات مرّت منذ قتلهم في ستاد بورسعيد، وشهدت هذه القضية على مدار السنوات الماضية 18 محطة مختلفة أصدر خلالها القضاء المصري أحكامًا بالإعدام والسجن المؤبد ضد متهمين؛ آخرها تأييد محكمة النقض

74 مشجعًا ثأر لهم القضاء بعد خمس سنوات مرّت منذ قتلهم في ستاد بورسعيد، وشهدت هذه القضية على مدار السنوات الماضية 18 محطة مختلفة أصدر خلالها القضاء المصري أحكامًا بالإعدام والسجن المؤبد ضد متهمين؛ آخرها تأييد محكمة النقض صباح اليوم أحكام الإعدام التي صدرت ضد 10 متهمين في قضية مذبحة ستاد بورسعيد.

1- مسرح الجريمة

في 1 فبراير 2012 وقعت أحداث ستاد بورسعيد، وراح ضحيتها 74 من مشجعي النادي الأهلي عقب مباراة مع النادي المصري، انتهت بفوز الأخير 3-1، وأعلن رئيس الوزراء المصري آنذاك كمال الجنزوري أنه سيعقد صباح اليوم التالي اجتماعًا لمتابعة تطورات أحداث بورسعيد واتخاذ الإجراءات اللازمة.

2- أولى الجلسات

 17 أبريل 2012 شهدت أكاديمية الشرطة أولى جلسات محاكمة المتهمين في القضية، وعقدت الجلسة الإجرائية برئاسة المستشار صبحي عبدالمجيد، وعضوية المستشارين طارق جاد المتولي ومحمد عبدالكريم، وسط إجراءات أمنية مشددة، شملت مشاركة 20 ألف ضابط ومجند من القوات المسلحة والشرطة لتأمين نقل المتهمين من محبسهم بسيارات مصفحة وتأمين أسر الشهداء وأعضاء “الأولتراس” من الناديين الأهلي والمصري.

3- ثاني الجلسات

في 5 مايو 2012 كانت ثاني جلسات محاكمة المتهمين في أحداث “مذبحة بورسعيد”، وقررت محكمة جنايات بورسعيد تأجيل محاكمة المتهمين إلى جلسات 9 مايو حتى 14 مايو لسماع الشهود وفضّ الأحراز وعرض “السيديهات” المحرزة بالقضية.

4- مذكرة النائب العام 

في 21 يناير2013 تقدم النائب العام المستشار طلعت عبدالله بمذكرة إلى محكمة جنايات بورسعيد، برئاسة المستشار صبحي عبدالمجيد، لإعادة فتح باب المرافعات مجددًا.

5- الإحالة إلى المفتي

 في 26 يناير 2013 أصدرت محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بمقر أكاديمية الشرطة، قرارها في محاكمة المتهمين بقضية “مذبحة ستاد بورسعيد” بعد عشرة شهور من الجلسات المتواصلة بإحالة 21 من المتهمين إلى فضيلة المفتي لاتخاذ الرأي، وتأجيل النطق بالحكم إلى جلسة 9 مارس المقبل.

6- الإعدام شنقًا

9 مارس 2013 قضت محكمة جنايات بورسعيد، برئاسة المستشار صبحي عبدالمجيد، بمعاقبة 21 متهمًا بالإعدام شنقًا ومعاقبة خمسة متهمين آخرين بالسجن المؤبد لمدة 25 عامًا، ومعاقبة ستة متهمين آخرين بالسجن المشدد لمدة 15 عامًا، ومعاقبة ستة متهمين بالسجن لمدة عشر سنوات، ومعاقبة متهم واحد بالحبس لمدة عام واحد مع الشغل، ومعاقبة أربعة متهمين آخرين بالسجن لمدة 15 عامًا، ومعاقبة متهمين اثنين آخرين بالسجن لمدة خمس سنوات، وبراءة بقية المتهمين في القضية وعددهم 28 متهمًا، بينهم سبعة متهمين من القيادات الشرطية سابقًا بمحافظة بورسعيد.

7- الطعن 

في مايو 2013 قرر المستشار طلعت عبدالله النائب العام الطعن أمام محكمة النقض على الحكم الصادر من محكمة جنايات بورسعيد في قضية مجزرة ستاد بورسعيد الرياضي، وتضمنت مذكرة الطعن بالنقض وجود قصور في التسبيب وفساد في الاستدلال في الحكم، ومخالفته للثابت بالأوراق؛ وأشارت المذكرة إلى تناقض في أسباب الحكم؛ حيث إن أسباب إدانة المتهمين الذين قضي بإدانتهم هي ذات أسباب براءة بعض المتهمين الآخرين في القضية.

8- قبول الطعن 

في 6 فبراير 2014 قررت محكمة النقض قبول الطعن المقدم من النيابة على براءة 28 شخصًا في قضية “مذبحة بورسعيد”، كما قررت قبول طعن 34 آخرين محكومًا عليهم بالإعدام والسجن المؤبد وإعادة المحاكمة.

9- تأجيل الحكم

في 22 أبريل 2014 أجّلت محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بمقر أكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد رزق، محاكمة 11 متهمًا إلى جلسة 18 يونيو المقبل.

10- الشهود

وفي فبراير 2015، استمعت المحكمة في هذه الجلسة إلى أقوال اللواء سامي سيدهم، مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن وقت الأحداث، الذي أكد أن مدير الأمن طالب -لحساسية المباراة- بزيادة عدد تشكيلات الأمن المركزي المكلفة بتأمين المباراة لتصل إلى “17 تشكيلًا”، ولفت إلى أنه لو وصلت هذه التشكيلات إلى “50 تشكيلًا” لما استطاعت أن تقف أمام “الطوفان”، وفق تعبيره.

11- تأجيل جديد

في 8 أبريل 2015 قررت محكمة جنايات بورسعيد، برئاسة المستشار محمد سعيد الشربيني المنعقدة بأكاديمية الشرطة، تأجيل إعادة محاكمة المتهمين إلى جلسة 19 أبريل لإتمام المداولة.

12- المفتي مجددًا

في 19 أبريل 2015 قررت محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بمقر أكاديمية الشرطة برئاسة المستشار محمد السعيد، إحالة أوراق 11 متهمًا إلى فضيلة مفتي الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي بشأن إعدامهم في إعادة محاكمة 73 متهمًا، بينهم تسع قيادات أمنية من مديرية أمن بورسعيد، وثلاثة من مسؤولي النادي المصري، المتهمين بقتل 74 من “أولتراس أهلاوي” عقب نهاية مبارة الدوري عام 2012، وحددت المحكمة جلسة 30 مايو للنطق بالحكم عليهم وعلى باقي المتهمين.

13- مدّ أجل الحكم

في 30 مايو 2015 قررت محكمة جنايات بورسعيد مد أجل الحكم في قضية مذبحة بورسعيد إلى 9 يونيو المقبل، مع استمرار حظر النشر في القضية وحبس المتهمين.

14- حكم إعدام

في 9 يونيو2015 قضت محكمة جنايات بورسعيد بإعدام 11 متهمًا في إعادة قضية أحداث “مذبحة ستاد بورسعيد”، إضافة إلى الحكم ببراءة 21 متهمًا والسجن 15 عامًا لعشرة متهمين وخمس سنوات لـ14 متهمًا والحبس خمس سنوات مع الشغل والنفاذ لثلاثة متهمين، من بينهم مدير الأمن الأسبق عصام سمك، وبالحبس سنة مع الشغل لمتهم وببراءة باقي المتهمين، وعددهم 20 متهمًا.

15- براءة خمسة

في 23 أغسطس 2015 قضت محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، بمعاقبة متهم واحد بالسجن المشدد عشر سنوات وبراءة خمسة متهمين آخرين، في إعادة إجراءات محاكمتهم.

16- الطعون

في أكتوبر 2016 بدأت محكمة النقض أولى جلساتها لنظر الطعون المقدمة من المتهمين في الواقعة، والمطالبة بإلغاء أحكام السجن والإعدام الصادرة بحقهم من محكمة الجنايات.

17- حجز الطعون

في 19 ديسمبر الماضي قررت محكمة النقض حجز جلسات الطعون المقدمة من متهمين في قضية “مذبحة بورسعيد”، للمطالبة بإلغاء أحكام بالسجن والإعدام صادرة بحقهم إلى جلسة 20 فبراير للحكم، فيما أوصت نيابة النقض بقبول طعون 45 من المتهيمن وإلغاء الأحكام الصادرة بحقهم.

18- تأييد الإعدام

آخر هذه المحطات كانت اليوم؛ حيث أيّدت محكمة النقض صباح اليوم أحكام الإعدام التي صدرت ضد المتهمين في قضية مذبحة ستاد بورسعيد.

أيدت محكمة النقض، أعلى محكمة في البلاد، أحكام الإعدام بحق عشرة مدانين في مقتل 72 من مشجعي النادي الأهلي في 2012، في القضية المعروف إعلاميًا بـ”مذبحة ستاد بورسعيد”.

وشملت قائمة المتهمين المحكوم عليهم بتأييد الإعدام كلًا من السيد محمد رفعت مسعد الدنف وشهرته “السيد الدنف”، ومحمد محمد رشاد محمد علي قوطة وشهرته “قوطة الشيطان”، ومحمد السيد السيد مصطفى وشهرته “مناديلو”، والسيد محمود خلف أبو زيد وشهرته “السيد حسيبة”، ومحمد عادل محمد شحاتة وشهرته “محمد حمص”، وأحمد فتحي أحمد علي مزروع وشهرته “المؤة”، ومحمد محمود أحمد البغدادي وشهرته “الماندو”، وفؤاد أحمد التابعي محمد وشهرته “فؤاد فوكس”، وحسن محمد حسن المجدي، وعبدالعظيم غريب عبده وشهرته “عظيمة”، (محبوسين).

ومحمود علي عبدالرحمن صالح (هارب)، إعادة إجراءات.

وقضت المحكمة بعدم جواز نظر الطعن المقدم من اللواء عصام الدين محمد عبدالحميد سمك، مدير أمن بورسعيد سابقًا، والعقيد محمد محمد سعد رئيس قسم شرطة البيئة والمسطحات المائية ببورسعيد سابقًا، ومحسن مصطفى محمد السيد شتا المدير التنفيذي للنادي المصري، وتوفيق ملكان طه صبيحة مهندس الكهرباء والإذاعة الداخلية باستاد بورسعيد، وتأييد الحبس خمس سنوات مع الشغل والنفاذ.

كما قضت المحكمة بتأييد بمعاقبة أحمد محمد علي رجب بالحبس مع الشغل والنفاذ لمدة سنة واحدة.

كما قضت المحكمة بقبول عرض النيابة وطعن المحكوم من الأول وحتى الـ41 شكلًا، وفي الموضوع بتصحيح الحكم المطعون عليه باستبدال عقوبة الحبس مع الشغل والنفاذ بعقوبة السجن المقضي بها على المحكوم عليهم، وهم محمد محمود وشهرته محمد الحرامي، وطارق العربي سليمان، وأحمد عادل، وأحمد عوض عبدالله، وكريم أبو طالب، وإبراهيم العربي سليمان، ومحمد حسن عبدالحليم، ومحمد السيد حسن، وعبدالرحمن أبو زيد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية