شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

إيران تنصح الأسد وحاشيته لقمع الثوار

إيران تنصح الأسد وحاشيته لقمع الثوار
  واشنطن - يقول مسؤولون أمنيون أمريكيون وأوروبيون ان إيران تقدم مساعدة كبيرة للرئيس السوري بشار الأسد لمساعدته في...

 

واشنطن – يقول مسؤولون أمنيون أمريكيون وأوروبيون ان إيران تقدم مساعدة كبيرة للرئيس السوري بشار الأسد لمساعدته في قمع المظاهرات المناهضة لحكمه وتترواح من اجهزة مراقبة عالية التقنية إلى بنادق وذخيرة.

وقال المسؤولون ان المساعدة الفنية التي تقدمها طهران لقوات الأمن التابعة للأسد تشمل أجهزة مراقبة إلكترونية وتكنولوجيا مصممة لإعاقة جهود المحتجين في التواصل عبر وسائل الاعلام الإجتماعية وطائرات إيرانية الصنع بدون طيارين، وكان المسؤولون يناقشون قضايا مخابراتية شريطة عدم الكشف عن أسمائهم.

وقال المسؤولون ان ايران زودت سوريا بمواد قاتلة لإستخدامها في إخماد الثورة.

وقال مسؤول امريكي "على مدار العام الماضي قدمت ايران لدمشق مساعدات أمنية لدعم الأسد و قدمت إيران خلال الشهرين الماضيين مواد فتاكة للنظام السوري تشمل بنادق وذخيرة وغيرها من العتاد العسكري لمساعدته في قمع المعارضة".

واضاف المسؤول قائلا "قدمت إيران لدمشق أجهزة مراقبة لمساعدة النظام في قمع المعارضة و زودتها بتقنيات عن مراقبة الانترنت وتعطيله."

وقال ان ايران زودت حكومة الأسد "بطائرات بدون طيارين غير مزودة باسلحة تستخدمها دمشق بجانب ما لديها من تكنولوجيا لمراقبة قوات المعارضة."

واضاف المسؤول ان مسؤولين امنيين ايرانيين سافروا إلى دمشق لتقديم النصح لحاشية الأسد عن سبل مواجهة المنشقين موضحا ان بعض المسؤولين الامنيين الايرانيين بقوا في سوريا لتقديم النصح لقوات الاسد.

ويبدو ان المساعدة الامنية المتعددة المحاور التي تقدمها ايران لسوريا ساعدت حكومة الاسد في حملتها الدموية والبقاء في السلطة بعد عام من الاحتجاجات وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى ان ثمانية آلاف مدني قتلوا في الصراع.

ومع ذلك فإن المسؤولين الأمريكيين والأوروبيين يقولون ان بقاء النظام السوري لا يعتمد بشكل كامل على استمرار المساعدة من طهران.

وفي وقت سابق من مارس اذار ذكر موقع افييشنست المتخصص انه تم تحديد طائرة بدون طيار من نوع "بهباد" وتعني "طائرة توجه عن بعد" بالفارسية تحلق فوق حمص التي كانت مسرحا لاشتباكات عنيفة وقعت في الاونة الاخيرة بين الحكومة وقوات المعارضة.

وفي فبراير شباط نشر موقع اخر متخصص وهو اوبن سورس جيونج صورا مأخوذة من فيديو سجله هاو لطائرة بدون طيار تحلق على الارجح فوق ضاحية في دمشق.

واوضح الموقع الالكتروني ان بعض التقارير الاخبارية رجحت ان تكون الولايات المتحدة اطلقت طائرات بدون طيارين فوق سوريا ولكن الطائرة المعروضة في الصور لا تبدو امريكية.

واستشهد الموقع بتكهنات بأن الطائرة قد تكون ايرانية الصنع. وكان موقع يديعوت احرونوت الاخباري الاسرائيلي ذكر في وقت سابق من مارس اذار ان وزارة الدفاع السورية انتجت طائرات بدون طيارين مطابقة تماما من الناحية الفنية لانواع اخرى ايرانية ورجحت ان تكون تلك الطائرات المحلية الصنع هي ما تستخدمها القوات السورية.

ولكن مسؤولا امريكيا قال ان بعض طائرات سوريا جاءت مباشرة من ايران.

وكانت وكالة انباء فارس الايرانية ذكرت قبل ايام ان خبراء ايرانيين انتجوا ما وصفته بانه "نوع جديد من طائرات بدون طيارين" عرفته باسم "الفراشة" وقالت انه قادر "على تنفيذ مهمات عسكرية واخرى لمراقبة الحدود."



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020