شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

8 رؤساء للوزراء في 30 عاما وثلاثة في 19 شهرا

8 رؤساء للوزراء في 30 عاما وثلاثة في 19 شهرا
  يعد الدكتور هشام قنديل رئيس الحكومة المكلف من قبل الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية بتشكيل حكومة ما بعد الانتخابات...

 

يعد الدكتور هشام قنديل رئيس الحكومة المكلف من قبل الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية بتشكيل حكومة ما بعد الانتخابات الرئاسية هو رئيس الوزراء الأول فى عهده ، والثالث الذي تقلد هذا المنصب في مصر منذ اندلاع ثورة 25 يناير بعد الدكتور عصام شرف والدكتور كمال الجنزوري.
 
وفي حين تعاقب على مصر ثلاثة رؤساء حكومات فى 19 شهرا فقط ، شهد حكم الرئيس السابق حسني مبارك تعيين ثمانية رؤساء للوزراء فى ثلاثين عاما، ويعد الدكتور فؤاد محيي الدين هو رئيس الوزراء الأول فى ذلك العهد ، فيما أسدل الفريق أحمد شفيق الستار على آخر وزارات عهد مبارك.
 
رؤساء وزراء عهد مبارك هم الدكتور فؤاد محى الدين الذي كان من اختيار الرئيس الراحل أنور السادات الذي عينه نائبا أول لرئيس الوزارة في الوزارة التي اغتيل وهو رئيسها ويعد من أقوى من تولى رئاسة الوزارة مع مبارك ، وظل يؤدى عمله إلى أن توفي في مكتبه.
 
وبعد 40 يوما تم تعيين الدكتور كمال حسن على وزير الخارجية رئيسا للوزراء، أعقبه الدكتور على لطفي الذي صادفه سوء حظ في الأزمات والاحداث الخطيرة التى شهدتها مصر وكان أبرزها اختطاف السفينة " أكيلى لورو " ثم أحداث الأمن المركزي. 
 
وبعد استقالة الدكتور على لطفي تولى الدكتور عاطف صدقي رئاسة الوزراء وهو اول رئيس وزراء استمر في منصبه ليس فقط في فترة مبارك وانما منذ ثورة 23 يوليو حيث رأس الوزارة من نوفمبر 1983 الى يناير 1996 وأجرى خلالها ثلاثة تعديلات بدخول وخروج عدد من الوزراء وفى عام 1996 عين الدكتور كمال الجنزوري رئيسا للوزارة بعد أن استمر الدكتور عاطف صدقي في الوزارة لمدة 13 عاما مسجلا رقما قياسيا في طول المدة على هذا المنصب.
 
وبدأ دور الدكتور كمال الجنزوري في تنفيذ مشروعات كانت مقررة في خطط التنمية فى غرب قناة السويس وزراعة مساحات فى سيناء ومشروع توشكى جنوب الوادي في الصحراء الغربية ومشروع شرق التفريعة.
 
لكن مشروعاته التي بدأها لم تكتمل، وعين الدكتور عاطف عبيد رئيسا للوزراء، واستمر من عام 1999 الى يوليو 2004 واتسمت فترته بتزايد معدلات الفساد فى مصر، وانتشارها بمختلف قطاعات الدولة، ومن اخطر قراراته تعويم الجنيه المصرى، واستمر فى تنفيذ برنامج الخصخصة الذى كان قد بدأه وهو وزيرا لقطاع الاعمال.
 
وفجأة قفز الدكتور احمد نظيف من الوزير رقم 30 "أي قبل الأخير" الى رأس الوزارة الجديدة ، وتم تزاوج المال بالسلطة ، ومن المفارقات أن تكون اهم انجازات حكومة أحمد نظيف في مجالات الاتصالات والتكنولوجيا هي نفسها الوسيلة الاساسية التي استخدمها الشباب في سرعة الاتصال وتحريك الجموع واشعال الاحتجاجات والتظاهرات ونشر الرسائل التي أدت الى إسقاط مبارك . 
 
اما تعيين الفريق احمد شفيق رئيسا للوزراء فقد جاء فى الوقت الضائع ، ولم يكن مفيدا للنظام السابق ، ولم يدم شفيق فى موقعه طويلا ، فقد استمر 12 يوما فى عهد مبارك و20 يوما بعد قيام الثورة وتولى المجلس الأعلى للقوات المسلحة مقاليد الامور فى مصر.
 
وعقب استقالة أحمد شفيق من رئاسة الوزراء رشح ميدان التحرير الدكتور عصام شرف ليكون أول رئيس للوزراء بعد الثورة يستمد شرعيته من الميدان الذى شهد جميع مراحلها ، ونتيجة لتزايد الارتباك والضبابية في المشهد السياسي وتم تشكيل حكومة انقاذ وطني برئاسة الدكتور كمال الجنزوري الذي لاقى في بادىء الأمر مقاومة شديدة من المتظاهرين وأصحاب المطالب الفئوية منعته حتى من دخول مبنى مجلس الوزراء إلا أنه استمر فى عمله إلى أن تم انتخاب رئيس الجمهورية الذي كلفه بالاستمرار في عمله باعتبار أن حكومته حكومة لتسيير الأعمال إلى أن 
 


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020