شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الشارع السياسي: مظاهرات اليوم هدفها إثارة الفتن وإسقاط مصر

الشارع السياسي: مظاهرات اليوم هدفها إثارة الفتن وإسقاط مصر
أجمع عدد كبير من المواطنين والقوى السياسية أن مظاهرات اليوم والتي دعا إليها عدد من رموز النظام السابق هدفها...

أجمع عدد كبير من المواطنين والقوى السياسية أن مظاهرات اليوم والتي دعا إليها عدد من رموز النظام السابق هدفها إسقاط مصر, وتقسيم الشعب المصري إلى طوائف متعاركة تماما كما هو الحال في سوريا ولبنان والعراق, كما رفضوا تصريحات البعض حول تخريب مقار الإخوان وحزب الحرية والعدالة, وأكدوا أنه كان الأولى مساندة الرئيس مرسي ودعمه من أجل إعادة بناء مصر وما أفسده النظام السابق.

 مفيد فوزي: لم أنتخب مرسي وأنتظر مشروع النهضة بشدة

وعن مفيد فوزي الإعلامي الشهير فيقول: "أي هدف يتعلق بأي مظاهرة سلمية يحترم  خاصة ما يتعلق بمسألة التمكين أو الهيمنة, وعندما تكون المظاهرات السلمية في وضح النهار, فهذا شيء مهم للغاية؛ لذلك أنا أستنكر من بعض أفراد الإخوان الذين يحمون المقار الآن".

وعن رأيه في فتوى إهدار دم من يقترب من مؤسسات الإخوان فيقول: هذا شكل من أشكال الهزل ويتحمل وزر تلك الفتاوى قائلها فقط, ومع أني لم أنتخب الرئيس مرسي إلا إنني أنتظر مشروع النهضة بشدة.

حبيب: حرق المقار أمر مرفوض ويجب أن يواجه بكل حسم

بينما يرى د. محمد حبيب – قيادي إخواني مستقل- أن التظاهر السلمي حق مشروع للمواطنين ويكفله القانون, ولكن عندما يصل التظاهر لدرجة حرق المقار فهذا أمر مرفوض ويجب مواجهته بكل حسم, وأوضح أن معظم المواطنين اعترضوا على فوز الإخوان بالأغلبية في الانتخابات البرلمانية والرئاسية, وبعد أن أطيح بالمجلس العسكري – الذي كان يدعم الطرف الخفي – علت الأصوات التي تطالب بإسقاط النظام, ولكن لا بد من احترام القانون, واحترام هيبة مؤسسات الدولة.

طه: الشعب قال كلمته واختار مرسي,ولا بد أن نعطيه فرصته

بينما يقول أحمد طه – أحد المواطنين -: إنه إذا كان اعتصام24/8 هدفه حرق مقار الإخوان كما يدعون, فهذا الاعتصام مرفوض ولن نقبل به, فنحن بذلك نحرق بلدنا وندمر وطننا, ووقتها لن نلوم إلا أنفسنا, ويضيف: "الشعب قال كلمته واختار مرسي, ولا بد أن نعطيه فرصته, فهو لديه العديد من الأعباء, ولكن سيحلها بالأولوية, فلو حرقت مقار الإخوان فسوف تبنى مرة أخرى بأموالنا, ونخسر أكثر من خسارتنا الحالية".

 نبوي: ما يحدث الآن مخطط صهيوني لإسقاط مصر

ويرى محمد نبوي-أحد المواطنين- أن ما يحدث الآن, وفي الفترة الأخيرة هو مخطط صهيوني لإسقاط مصر, فقد انتهى عصر الحروب بالأسلحة والحرب الآن هي حرب فكرية لإسقاط شعب غير واع, وتدمير شباب مصر وانهيار الدولة بفتن طائفية وحروب أهلية.

الخشاب: دعوات التظاهر أشعلها بعض مثيري الفتن

ويقول أحمد الخشاب -المنسق العام لحركة أنصار ميدان التحرير-: إن دعوات التظاهر أشعلها بعض مثيري الفتن المشهورين من أمثال عكاشة وبكري ومحمد أبو حامد, كما أنها دعوات فاشلة؛ لأن هدفها هو إسقاط رئيس منتخب بغض النظر عن فصيله, وأوضح أن حركتنا ستعمل على  حماية مقار الإخوان, فنحن ضد الحرب الأهلية والطائفية وراء هذه الدعوات, ولو استمرت مثل هذه التظاهرات فسنصبح منقسمين لطوائف عديدة مثل سوريا والعراق بفضل فتن الفلول والعسكر, وبالنهاية نحن مع الثورة وضد التخريب.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020