شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

أسباب دفعت المصريين لعدم الحديث في التليفون.. تعرّف عليها

كروت الشحن في مصر

انعكست حالة التقشف التي يعيشها المصريين على جميع نواحي الحياة، حيث وصل الأمر إلي الاتصالات، حيث أكدت شركات الاتصالات على انخفاض كبير في اتصالات المصريين، خاصة بعد غلاء كروت الشحن.

انخفاض مكالمات المصريين

وكشف مصدر مسؤول رفيع بأحدى شركات المحمول، بحسب عدد من المواقع المصرية، عن انخفاض حجم المكالمات بالشبكة منذ رفع اسعار كروت الشحن، إلا أن المصدر أوضح أنه لم يتحدد بعد ما اذا كان رفع اسعار كروت الشحن سبب رئيسى فى هذا الانخفاض أم هناك أسباب أخرى، لاسيما وأن كروت الشحن لم تكن متوفرة بالأسواق بالشكل الكافى عقب صدور القرار، حيث لجأ العديد من التجار لوقف البيع لحين استبدال الكروت القديمة والتى كانوا قد قاموا بشرائها من الشركات قبل صدور القرار الرسمى.

وأشار المصدر إلى أن هذا الأمر قد يرجع لأسباب أخرى أيضا منها المواسم مثل دخول الفصل الدراسى والذى يتزامن مع الإجراءات الأخيرة لذا فإن تحديد سبب هذا الإنخفاض يحتاج إلى وقت.

وفيما يتعلق بالموقف من الباقات وخدمات التجوال الدولى بعد مضاعفة الأسعار واتجاه العديد من العملاء لاستخدام خدمات الاتصالات الدولية الرخيصة بشكبة فيسبوك وفايبر وواتساب وغيرها من الخدمات، أوضح قائلا: “لا يمكننا حاليا التأكيد على ذلك، فكل الأمور مازالت تدرس ويتم مراقبة الاستخدام عبر الشبكة، لذا فإن هذا الأمر يحتاج وقتا للخروج بنتيجة حقيقية”.

فى حين أكد مصدر آخر أن مراقبة حجم الاستخدام على الشبكة يحتاج إلى وقت قد يستغرق شهرا إلى شهرين، فقد يوجد العديد من الأسباب وليس فقط رفع أسعار كروت الشحن، مشيرا إلى أن الكثير من المعنيين بالقطاع توقع أن يؤدى فرض ضرائب جديدة على مستخدمى المحمول إلى الحد من الاستخدام، ولكن سرعان ما تعود الأمور إلى طبيعتها مع مرور الوقت وهو أمر طبيعى.

ورفعت الحكومة أسعار كروت الشحن المدفوع مسبقا بنحو 36% بعد شكاوى الشركات من ارتفاع تكلفة الشغيل لديها عقب تحرير سعر الصرف ورفع أسعار الكهرباء والوقود.

شعارات شركات المحمول الثلاث موبينيل واتصالات وفودافون – أرشيفية

لمصلحة المواطن

ومن جانبه قال وزير الاتصالات ياسر القاضي إن قطاع الاتصالات شهد نموا غير مسبوق ووصل إلى 12 بالمائة‏، مضيفا أن هذا بفضل المجهود المشترك بين الحكومة، والبرلمان.

ولفت الوزير خلال اجتماع لجنة الاتصالات لمناقشة أزمة زيادة أسعار كروت الشحن إلى أن خدمات الجيل الرابع وحدت كافة التراخيص داخل الدولة.

وأوضح الوزير أن الرخص التنظيمية الجديدة أحكمت العلاقة بين الدولة، والشركات، وأصبحت متزنة ومتوازنة، مؤكدا أن هناك جزاءات ستوقع على شركات الاتصالات حال عدم تقديم الخدمة بشكل جيد.

وأشار إلى تنظيم العلاقة بين الشركات والجهات بما يَصب في صالح المواطن.

وبين الوزير أن تحريك أسعار كروت الشحن يَصب في صالح تحسين الخدمة، لافتا إلى تغيير تدريجي في سرعات الإنترنت، وأن هناك فرصة لتحسين الإنترنت الأرضي خلال المرحلة المقبلة.

ياسر القاضي وزير الاتصالات

نتاج طبيعي للتضخم

ومن جانبه قال الخبير الاقتصادي مصطفى شاهين أن ما يحدث هو نتاج طبيعي للتضخم، وسيطرة الجيش على الاقتصاد.

وأشار شاهين في تصريح خاص لرصد، أنه في الوقت الذي يشهد فيه سوق الاتصالات خسائر، يطلق النظام الشبكة الرابعة للمحمول، ويحاول الجيش شراء نصيب الحكومة من شركة فودافون.

وأكد شاهين أن البلاد أصبحت تعاني من التضخم بشكل عام، حيث قل استهلاك المصريين بشكل كبير، وسيتبع ذلك سوء في تقديم الخدمة، فالشركات لن تحقق الأرباح المطلوبة.

وأوضح شاهين أن قلة استهلاك المصريين يظهر الوضع المتردي الذي يعيشة الشعب، واستغناء المواطنين عن أشياء كثيرة من أجل التكيف على الوضع الجديد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020